سيرينا: لا أحتاج إلى الفوز بلقب آخر في ويمبلدون

موجوروزا: مواجهة النهائي هو التحدي الأكبر

لندن ـ وكالات:

حتى ولو قالت سيرينا وليامز انها لا تهتم بالفوز بلقب آخر في ويمبلدون بقدر ما ترغب في الاستمتاع فان أحدا لن يصدقها بعد العرض القوي الذي قدمته امس الاول أمام ماريا شارابوفا.
وقد تكون سيرينا قد حصلت على مبتغاها من المتعة بالفوز على غريمتها الروسية للمرة 17 على التوالي لتبلغ نهائي البطولة المقامة في نادي عموم انجلترا لكن المتعة الحقيقية لم تأت بعد.. وكشف هذا الاداء الراقي عن النية الحقيقية للاعبة الاميركية.
وستكون المصنفة الاولى أبرز المرشحات للفوز على الاسبانية جاربين موجوروزا المصنفة 20 والحصول على لقبها السادس في ويمبلدون لتحمل القاب جميع البطولات الاربع الكبرى في وقت واحد.
لكن مثل هذه الاحاديث ممنوعة في الوقت الراهن، إذ تسعى سيرينا الى عدم ارهاق ذهنها بالمزيد من الضغوط.. وقالت مبتسمة للصحفيين: «فزت بالكثير من الألقاب في البطولات الأربع الكبرى وانا في موقف لا احتاج فيه للفوز بلقب آخر في ويمبلدون».
وتابعت: «قد أخسر، بالطبع لن أكون سعيدة لكني لا أحتاج الى لقب آخر في ويمبلدون، لا أحتاج للقب آخر في بطولة امريكا المفتوحة، لا أركز على الفوز بالمزيد من الالقاب».
وحصدت سيرينا 20 لقبا في الفردي بالبطولات الأربع الكبرى وتتأخر بأربعة ألقاب عن مارجريت كورت (24) وشتيفي جراف (22 لقبا) في قائمة اكثر اللاعبات حصولا على القاب في البطولات الكبرى.
واضافت: «في كل مرة انزل فيها الى ارض الملعب سواء في ملعب التدريب او في ملعب المباراة انظر الى المواجهة على انها فرصة لمزيد من الاستمتاع باللعبة لان الانتصارات لم تعد تؤرقني او تضغط علي مثلما كان الامر في السابق».
وسيكون هذا أول ظهور لموجوروزا في نهائي احدى البطولات الاربع الكبرى لكن سيرينا لن تأخذ أي شيء على انه من المسلمات امام لاعبة تفوقت عليها في الدور الثاني لفرنسا المفتوحة العام الماضي ولن يكون أمامها ما تخسره.. وقالت سيرينا انها تعلمت الكثير من تلك المواجهة، واضافت: «تعلمت الكثير من هذه الهزيمة المفاجئة، في بعض المرات عندما تخسر فانك تشعر بالغضب وفي بعض المرات تتعلم من الهزيمة، في تلك الهزيمة تعلمت اشياء كثيرة».
وتابعت: «تحسنت كثيرا بعد تلك الهزيمة خاصة بعد ان عملت على بعض الاشياء، كانت تجربة ساعدتني، قلت لنفسي لو اردت ان اتحسن فانه يتعين علي العمل على تطوير بعض الاشياء».
من جانبها، أكدت لاعبة التنس الإسبانية جاربيني موجوروزا الخميس أن مواجهة الأميركية سيرينا ويليامز، المصنفة الأولى عالميا بين محترفات التنس في نهائي بطولة ويمبلدون، ثالث بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى «هو التحدي الأكبر»، وذلك بعد بلوغ اللاعبة ذات الأصول الفنزويلية إلى هذا الدور بتغلبها على البولندية أنييسكا رادفانسكا.
وقالت موجوروزا، في مؤتمر صحفي عقب المباراة التي حسمتها بنتيجة 6-2 و3-6 و6-3: «الوصول إلى النهائي يعني الكثير بالنسبة لي، تعمل لاعبة التنس طوال حياتها للمنافسة على لقب في بطولات الجراند سلام، انه حلم، هدية بعد كل العمل الشاق».
وأكدت اللاعبة: «عندما كنت متقدمة بنتيجة 6-2 و3-1 أصابني التوتر الشديد، وكانت رادفانسكا في انتظار تلك اللحظة، وقامت بعمل جيد للغاية، وقاتلت وفازت بالمجموعة الثانية، بعدها احتفظت بهدوئي، وكنت أعرف أنها ستكون مباراة صعبة».
وأوضحت: «كانت كل الأمور واردة في المجموعة الثالثة، كنت أعرف أن علي الالتزام بطريقة لعبي، بشراسة هجومية، وأنا أثق في مستواي، ركزت وأبعدت الشكوك التي كانت تراود اللاعبين في تلك اللحظات».
ومن المقرر أن تواجه موروجوزا في المباراة النهائية الأميركية سيرينا ويليامز، التي فازت على اللاعبة الروسية ماريا شارابوفا بمجموعتين نظيفتين.
وأضافت موجوروزا: «مواجهة سيرينا في النهائي هو التحدي الأكبر في إحدى بطولات الجراند سلام، ليس لها نقاط ضعف»، مشيرا إلى أن اللاعبة الأمريكية: «ليست مسرورة بمواجهتي نظرا لأنني فزت عليها مرة».
وتواجهت اللاعبتان في ثلاث مناسبات، كلها في بطولات الجراند سلام، فازت ويليامز باللقائين اللذين أقيما في بطولة أستراليا المفتوحة 2013 و2015، فيما حسمت اللاعبة ذات الأصول الفنزويلية المواجهة التي جمعت بينهما في رولان جاروس 2014. وأكدت: «يجب علي أن أؤمن بقدرتي على الفوز وعلي أن أسعى لتحقيق الفوز، عدم التفكير بهذا النحو سيكون كارثي».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة