«التنسيقية العليا» تشكل لجنة لرسم إستراتيجية للرياضة

شدّدت على التعاون بين المؤسسات

بغداد ـ المكتب الإعلامي:

عقدت اللجنة التنسيقية الرياضية العليا اجتماعا مهما في مقر وزارة الشباب والرياضة بحضور الوزير عبد الحسين عبطان ورئيس اللجنة الاولمبية الوطنية رعد حمودي ورئيس اللجنة الباراولمبية الدكتور عقيل حميد عودة، إذ تم استعراض الواقع الرياضي واهم القضايا التي تهم الشارع الرياضي.
واكد وزير الشباب والرياضة على اهمية بناء المؤسسات الرياضية والمضي قدما في وضع البصمات الواضحة في مسيرة الرياضة العراقية في ظل مختلف الظروف ومع وجود المشكلات والاشكاليات التي تعتري العمل، مشيدا بحالة التكامل والتعاون الكبير التي تشهدها تلك المؤسسات من اجل خدمة الرياضة والرياضيين.
واشار عبطان في حديثه الى اهمية تقوية جسور التواصل بين المؤسسات الرياضية وعدم محاولة اضعاف بعضها للاخر وان نجاح الرياضة في العراق هي مسؤولية تكاملية تقع على عاتق كل المؤسسات الرياضية.
واوضح ان واجب الوزارة هو الدعم الكامل لتلك المؤسسات الرياضية في الجوانب المعنوية والمادية ولن تدخر جهدا ووقتا في سبيل ذلك.
وبين وزير الشباب والرياضة على ان الوزارة تؤكد ايضا حمايتها لجميع المؤسسات الرياضية والعاملين فيها من اي شيء يمكن ان يؤثر في سير عملهم واستقلاليتهم ونزاهتهم.
وشدد عبطان على ان اللجنة التنسيقية العليا ستقف بحزم وقوة امام كل ما يشوه صورة الرياضة والرياضيين وهي عازمة على ان تكون الرياضة العراقية خالية من التزوير والمنشطات وغيرها من الممارسات الشاذة، وانها اتخذت وستتخذ اجراءات رادعة بحق جميع من يشترك في هذه الاعمال المسيئة للعراق ولرياضته.
من جانبه اشاد رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية بالحالة الصحية والصحيحة التي تسود العلاقة ما بين المؤسسات الرياضية وخصوصا العلاقة الطيبة التي تجمع الاولمبية بالوزارة باعتبارها الواجهة الحكومية للدولة.
واشار حمودي الى ان اجواء الوئام هي من يجب ان تسود القطاع الرياضي وان علاقتنا بالوزارة علاقة متينة ونحن جادون لبنائها بناء متينا لما يحقق المصلحة العامة للرياضة العراقية.
وبين رئيس اللجنة الاولمبية ان هناك من يسعى لتعكير صفو العلاقة بين الوزارة والاولمبية ويدفع باتجاه عودة التقاطعات بين الطرفين ولكننا لن نسمح بذلك وهي رسالة نطلقها للجميع.
واكد ان الاولمبية مع جميع الاجراءات التي تهدف الى تصحيح مسارات الرياضة العراقية وسنعمل بروح الفريق الواحد من اجل دعم النجاح والوقوف بحزم بوجه اي عمل غير صحيح ممكن ان يشوه ذلك النجاح.
واشار الى ان اللجنة التنسيقية العليا عازمة على العمل على معالجة جميع الاشكاليات والعمل على الملفات التي من شأنها الارتقاء بالرياضة العراقية.
في حين اشاد رئيس اللجنة الباراولمبية بعمل اللجنة التنسيقية الرياضية العليا والروح العالية للسيد الوزير الذي يعمل بجد واخلاص وتعاون كبير من اجل مصلحة الرياضة العراقية وتحقيق نجاحاتها.
واتخذت اللجنة خلال اجتماعها جملة من الاجراءات والتوصيات والقرارات من ابرزها رفع توصية الى وزارة التربية للاهتمام بالرياضة المدرسية كونها تمثل القاعدة الرئيسية للرياضة وصناعة الابطال.
وتشكيل لجنة لرسم ستراتيجية الرياضة في العراق وتضم في عضويتها وكيل الوزير ومستشاره لشؤون الرياضة ولجنة الخبراء باللجنة الاولمبية وممثلين اثنين عن اللجنة الباراولمبية وممثل عن وزارة التربية ورئيس ونائب رئيس مجلس عمداء كليات التربية الرياضية على ان تقدم الاستراتيجية خلال شهر واحد من تاريخ تشكيل اللجنة.
كما بحثت اللجنة اهم الاجراءات التي ستتخذ بحق المتلاعبين باعمار لاعبي الفرق والمنتخبات الرياضية للفئات العمرية ولمختلف الالعاب وانها ماضية باتخاذ اقسى العقوبات لابعاد تلك الممارسات الشاذة عن الرياضة العراقية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة