الأخبار العاجلة

تدقيق أعمار لاعبي الناشئين في دائرة الطب الرياضي

بغداد ـ المكتب الإعلامي:
قررت اللجنة العليا في وزارة الشباب والرياضة إرسال لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم لفئة الناشئين تحت ١٦ عاما، لإجراء فحوصات بصمة العين وكف الأصابع امس الاول، في دائرة الطب الرياضي بمبنى وزارة الشباب والرياضة.
وقال الناطق الرسمي لوزارة الشباب وعضو اللجنة التنسيقية العليا أحمد الموسوي إن “اللجنة العليا اجتمعت ظهر امس بمشرف فريق منتخب الناشئين عضو إتحاد الكرة يحيى زغير، وتباحثت معه بشأن ما ذكرته وسائل الإعلام بشأن وجود التلاعب في أعمار لاعبي المنتخب المذكور، وأبدى زغير تجاوبا كبيرا مع اللجنة العليا المؤلفة من ممثل وزارة الشباب وممثل اللجنة الاولمبية والبارالمبية وممثلي وزارتي الداخلية والتربية والتعليم العالي”.
وأضاف الموسوي، أن “اللجنة العليا قررت إرسال جميع اللاعبين إلى دائرة الطب الرياضي للخضوع لفحص طبي وأخذ بصمة العين وكف الأصابع بغية معرفة العمر الحقيقي لكل لاعب، وجرى تحديد امس الاول موعدا لذلك، وقد بلغنا جميع عناصر الوفد رسميا بالموعد المقرر”.
وبين أن “وزارة الداخلية وعدت بإجراءات صارمة وتدقيق للأسماء التي سربها الإعلام الرياضي، سواء من خلال التحقيقات، أو عبر التدقيق في مطار بغداد الدولي، والتعامل مع القانون الذي أعلنت عنه اللجنة العليا في وقت سابق الذي نص على محاكمتهم وفقا للضوابط”.
من جانبه بين عضو إتحاد الكرة يحيى زغير، أن “اتحاده وبصفته مشرفا للفريق بلغ الملاك التدريبي بموعد الفحص الطبي، ومن يتخلف عن الحضور سيتم استبعاده نهائيا من قائمة الفريق الذي يحضر لفعاليات بطولة غرب آسيا أواخر تموز في العاصمة الأردنية”.
وأشار زغير إلى أن “اتحاده أوعز للملاك التدريبي بضرورة العمل مع أعمار قانونية دون النظر للنتائج، ومن الممكن تمديد عقود الكادر التدريبي الى أربع سنوات شريطة العمل لبناء أجيال جديدة وسليمة تخدم منتخباتنا الوطنية في المستقبل”.
يذكر أن منتخب الناشئين كان يحضر للمغادرة الى تركيا للدخول في معسكر تدريبي، إلا أن اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية أوقفت أمر الإيفاد لوجود قرار سابق من اللجنة العليا بضرورة إرسال الأسماء للتدقيق قبل المصادقة على إيفادها خارج العراق، في حين اشتكى العديد من الرياضيين والأوساط الإعلامية من وجود أكثر من حالة تلاعب في أعمار اللاعبين واستدعائهم على حساب إغفال مواهب مميزة في دوري الفئات العمرية.
الى ذلك، يواجه منتخب الناشئين العراقي لكرة القدم نظيره الاماراتي مرتين تجريبيا خلال شهر تموز المقبل في أسطنبول في اطار التحضيرات للمسابقات الدولية.
وكان الاتحاد العراقي لكرة القدم ذكر ان منتخب الناشئين سيدخل معسكرا تدريبيا خارجيا يقام بتركيا استعدادا للتصفيات الاسيوية لفئة الناشئين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة