الأخبار العاجلة

رومانيا وبلغاريا وهنكاريا يشيدون بقوات البيشمركة في مواجهة الإرهاب

أربيل ـ الصباح الجديد:
أشاد وزراء خارجية كل من رومانيا وبلغاريا وهنكاريا رومانيا بقوات البيشمركه في مواجهتها وتصديها للارهاب الداعشي، داعين في الوقت نفسه المجتمع الدولي لمساعدة حكومة الاقليم.
جاء ذلك خلال لقاءات فلاح مصطفى مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كردستان بوزراء خارجية الدول المذكورة، في سياق زيارته إلى سلوڤاكيا بهدف المشاركة في المنتدى العاشر للأمن العالمي.
ودعا بوغدان أريسكو وزير الخارجية الروماني، المجتمع الدولي لدعم ومساعدة حكومة إقليم كردستان بشكل أفضل لمساعدة النازحين المحليين الذين توجهوا إلى إقليم كردستان بسبب تدهور الأوضاع الأمنية في العراق».
واعلن بهذا الخصوص ، أن «إقليم كردستان يواجه أزمة مالية شديدة بسبب تدهور العلاقات مع الحكومة المركزية في بغداد، فضلاً عن عدم إرسال بغداد حصة الإقليم من الموازنة العامة العراقية».
و أعرب وزير الخارجية الروماني عن قلقه لتدهور العلاقات بين الجهات السياسية العراقية، ووصف جهود السلام لهذه الجهات في غاية الأهمية، بعدها أشاد بقوات پیشمرگه‌ كردستان في مواجهة مسلحي داعش الإرهابيين والتي تمكنت من وقف تقدمهم وخوضها الحرب نيابةً عن جميع العالم.
وثمن جهود دول التحالف والإتحاد الأوربي لإيجاد آلية جديدة لجمع شمل جميع الأطراف السياسية العراقية تحت سقف واحد بهدف تكثيف الجهود للتوصل إلى إتفاقية للسلام بينهم.
كما بحث مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة الإقليم مع وزير الخارجية الروماني، آخر تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في إقليم كردستان والمنطقة، وبشكل خاص بعد هجمات مسلحي داعش على الأراضي العراقية وإحتلال جزء من المناطق الوسطى من البلاد.
وفي ختام الإجتماع، أكد الجانبان على ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بين رومانيا وإقليم كردستان على أساس حماية المشتركات.
كما اعلن وزير خارجية هنكارية أثنى بيتر زيجارتو عن نية حكومة بلاده لمعالجة عدد من جرحى البيشمركة، ودعى حكومة اقليم كردستان الى فتح ممثلية لها في بلاده.
وجاء ذلك خلال اجتماع بين فلاح مصطفى مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كردستان و بيتر زيجارتو وزير خارجية هنكارية.
واشاد الوزير الهنكاري ببطولات البيشمركة في التصدي لتنظيم داعش، معرباً عن رغبة بلاده في معالجة عدد من جرحى البيشمركة.
كما و اشار زيجارتو الى نية بلاده لتوسيع و تطوير العلاقات الثنائية مع اقليم كورستان، داعياً حكومة الاقليم الى فتح ممثلية لها في هنكارية.
وأكد وزير خارجية هنكارية الى قيام حكومة بلاده بتأمين عدة منح دراسية للطلبة الكرد، كجزء من تطوير العلاقات مع اقليم كردستان.
وجرى في الاجتماع مناقشة الاوضاع الامنية في العراق و المنطقة وسوء احوال المواطنين مما ادى الى نزوحهم لاقليم كردستان.
كما واشار فلاح مصطفى الى الازمة الحاصلة بين اقليم كردستان و الحكومة العراقية، بعد قطع حصة الاقليم من الميزانية العامة مما ادى الى حدوث ازمة مالية في كردستان، خاصة بعد لجوء الآلاف من النازحين و اللاجئين من مختلف مناطق العراق الى محافظات الاقليم.
وفي سياق متصل دعا وزير خارجية بلغاريا، المجتمع الدولي الى القيام بواجباته في مساعدة و مساندة اقليم كردستان و البيشمركة.
و اعتبر دانيال موتيف وزير خارجية بلغارية، مساعدة ومساندة اقليم كردستان و قوات البيشمركة «واجباً» على المجتمع الدولي، مؤكداً على زيادة الدعم الدولي.
كما وعبر الوزير عن اسفه لتدهور الاوضاع السياسية في العراق و المنطقة التي اصبحت سبباً في لجوء ونزوح الآلاف الى اقليم كردستان .
وخلال حديثه ايضاً، أشاد موتيف بالدور الذي لعبه و تلعبه قوات البيشمركة في التصدي لمسلحي «داعش».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة