وزير خارجية فرنسا في القاهرة لبحث السلام في الشرق الأوسط

القاهرة – بي بي سي:
اجتمع وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ،امس السبت،مع مسؤولين مصريين وفلسطينيين وعرب في العاصمة المصرية القاهرة لمناقشة عملية السلام في الشرق الأوسط.
ويحضر فابيوس اجتماعا للجنة وزارية تابعة للجامعة العربية لبحث مبادرة فرنسية لإحياء المحادثات الفلسطينية الإسرائيلية بهدف تسوية الصراع وتعزيز فرص إقامة دولة فلسطينية ذات سيادة، حسبما أفادت وزارة الخارجية المصرية في بيان.
كما سيجري وزير الخارجية الفرنسي محادثات مع نظيره المصري سامح شكري والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حول العلاقات بين القاهرة وباريس، حسبما أفاد مراسل بي بي سي عبد البصير حسن.
وتستمر زيارة فابيوس إلى القاهرة يومين في إطار جولة بالشرق الأوسط، تشمل كذلك الأردن والأراضي الفلسطينية وإسرائيل.
وانهارت محادثات السلام التي كانت ترعاها الولايات المتحدة في عام 2014.
وتأمل باريس أن تضغط الدول العربية والاتحاد الأوروبي وأعضاء مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة على طرفي الصراع لتقديم تنازلات، بحسب مراقبين.
وحتى الآن، تركز فرنسا مع الدول العربية على قرار محتمل من مجلس الأمن يُرسي محددات للمحادثات ويحدد إطارا زمنيا لاستكمالها في فترة قد تكون 18 شهرا، بحسب وكالة رويترز.
وفي كانون الأول الماضي، رفض مجلس الأمن مشروع قرار فلسطيني يطالب إسرائيل بالانسحاب كليا من الأراضي المحتلة بحلول نهاية عام 2017، وبالتوصل إلى اتفاق سلام شامل في غضون عام.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة