ڤالا فريد: لجنة إعداد الدستور تدرس تجارب ديمقراطية عصرية

اربيل – الصباح الجديد:
قالت عضو بلجنة إعداد الدستور،،امس السبت، ان اللجنة صادقت على 19 مادة، مؤكدة بان عملية إعداد الدستور تحتاج الى وقت طويل خصوصا وان كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني ترغب بالإستفادة من الدساتير العصرية الحديثة.
وقالت ڤالا فريد عضوة لجنة إعداد دستور كردستان في تصريح نشره الموقع الرسمي للحزب الديمقراطي الكردستاني،اطلعت عليه «الصباح الجديد» ،انه «بالرغم من عدم إكمال الجزء الأول، إلاّ ان لجنتنا صادقت على 19 مادة دستورية جميعها أسس رئيسية، ومازالت هناك بعض المواد، حيث من المحتمل ان يضم الجزء الأول 20 مادة».
وأضافت ، ان «اللجنة ستبدأ اجتماعها الرسمي يوم الإثنين القادم لمناقشة المواد المتعلقة بعلاقات الإقليم الدولية وبعض المواد الأخرى»،مؤكدة ان «اللجنة اكملت المواد التي تتحدث عن الثروات الطبيعية والبيئة واللغات الرسمية والمكونات والإقليم ككيان مستقل».
وتابعت عضوة لجنة إعداد الدستور ،انه «من الصعب إكمال إعداد الدستور في وقته المحدد، لان كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني تتعامل مع عملية صياغة مواد الدستور بأفكار حديثة وعصرية بالإستفادة من الدساتير الحديثة والعصرية»،لافته الى ان «اللجنة قررت الإستفادة من دساتير جنوب افريقيا واسبانيا والإكوادور التي تتلائم مع روح العصر».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة