«فيفا» يلغي ودّية رفع الحظر أمام سوريا

اتحاد الكرة يحلّ اللجنة النسوية ويجمد عضوية مالح

بغداد ـ الصباح الجديد:

أعلن اتحاد الكرة امس الأربعاء، إلغاء مباراة المنتخب الوطني الودية مع المنتخب السوري المقررة في ملعب جذع النخلة، عازيا ذلك لرفض الاتحاد الدولي إرسال وفده لتقويم قدرة العراق على تضييف المباريات.
وقال عضو الاتحاد فالح موسى إن «مباراة المنتخب الوطني مع نظيره السوري المقررة في الـ27 من حزيران الجاري بملعب جذع النخلة في المدينة الرياضية بالبصرة»، مبينا أن «الغاء المباراة جاء بسبب وصول كتاب رسمي من الاتحاد الدولي يتضمن اعتذراه عن إرسال وفد يمثله لمتابعة المباراة وتقويم قدرة العراق على تضييف المباريات تمهيدا لرفع الحظر».
وأضاف موسى أن «الجانب السوري ليس لديه أي ممانعة من الحضور إلى العراق وخوض المباراة لكن الاتحاد الدولي رفض ارسال الوفد بداعي عدم استقرار الوضع الأمني».
إلى ذلك اصدرت وزارة الشباب والرياضة واتحاد كرة القدم بيانأً مشتركاً تسلمت «الصباح الجديد» نسخة منه، جاء فيه:
في الوقت الذي اكملت وزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية الوطنية العراقية والاتحاد العراقي لكرة القدم وبقية المؤسسات الحكومية الداعمة جميع التحضيرات وسخرت امكاناتها المادية والبشرية وشكلت اللجان التحضيرية لتضييف مدينة البصرة مباراة رفع الحظر عن الملاعب العراقية ؛ تسلم الاتحاد العراقي لكرة القدم رسالة من الاتحاد الدولي لكرة القدم ابلغه فيها ردا على عدة رسائل ارسلها الاتحاد العراقي بخصوص اقامة مباراة دولية ودية تكون بمنزلة اختبار تمهيدي لرفع الحظر عن الملاعب العراقية… وجاء في الرسالة انه طبقا للمتغيرات الامنية التي حدثت في العراق بعد الاجتماع المشترك بين الوفد العراقي والفيفا في زيورخ بتاريخ 4/5/2015 فان الاتحاد الدولي يرى الوقت غير ملائم لإرسال لجنة مشتركة من الاتحادين الدولي والاسيوي لتقييم الوضع الامني والتنظيمي في محافظة البصرة وفقا لتقارير منظمات أمنية دولية متخصصة اشارت الى المتغيرات في الوضع الامني بالعراق ولا سيما في الاسابيع الاخيرة.
ان في الوقت الذي تأسف وزارة الشباب والرياضة والاتحاد العراقي لقرار الفيفا القاضي بتأجيل زيارة اللجنة المشتركة من الاتحادين الدولي والاسيوي فأننا نؤكد مواصلة متابعة ملف رفع الحظر بقوة مع المؤسسات الرياضية الدولية مع الاستمرار بتنظيم أمثل لمباريات الدوري الممتاز والدرجة الاولى ودوري الفئات العمرية فضلا عن دوري النساء ودعم الفرق الشعبية (الهواة) مع تأكيد ان قرار الاتحاد الدولي في تأجيل لقاء رفع الحظر لن يثني المؤسسات الرياضية الممثلة بوزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية العراقية والاتحاد العراقي لكرة القدم والاعلام الرياضي عن استغلال كل فرصة لمتابعة الموضوع واستعادة حق العراق في اللعب على ارضه كما ان هذه المؤسسات لن تدخر جهدا في استكمال جميع المنشآت واقامة البطولات المحلية على وفق ارقى المعايير الدولية كدليل على قدرة العراق على تضييف المباريات على اراضيه.
من جانب اخر قرر الاتحاد المركزي لكرة القدم قبول اعتذار المدرب اكرم سلمان عن عدم الاستمرار في مهمته مدربا للمنتخب الوطني وتعليق عضوية سعد مالح.
وقال الناطق الرسمي بإسم الاتحاد كامل زغير ان: الاتحاد وافق في الاجماع على قبول الطلب المقدم من المدرب اكرم سلمان بالاعتذار عن عدم مواصلة مشواره التدريبي مع المنتخب الوطني وتقديم الشكر مع صرف جميع مستحقاته المالية، مبينا ان الاتحاد قرر ايضا اعفاء الملاك التدريبي للمنتخب الوطني بالكامل.
واضاف ان: الاتحاد قرر ايضا تشكيل لجنة مؤلفة من رئيس الاتحاد عبدالخالق مسعود والنائب الثاني علي جبار ومشرف المنتخب كامل زغير ورئيسي اللجنتين الفنية والمنتخبات مالح مهدي وفالح موسى للتعاقد مع مدرب اجنبي لقيادة المنتخب في المدة المقبلة، مشيرا الى ان المدرب يحيى علوان سيقود المنتخب في مباراته الودية امام سوريا في 27 من الشهر الجاري.
واشار الى ان الاتحاد سيفاتح ثلاثة مدربين اجانب من ، صربيا وبلغاريا ويوغسلافيا للاتفاق مع احدهم لقيادة المنتخب الوطني في المرحلة المقبلة .
واشار زغير الى ان قرار تعليق عضوية سعد مالح استنادا الى الفقرة 15 (أ ، ب ، ج) في لائحة النظام الاساسي تم لاساءته المتكررة الى اعضاء الاتحاد وسياسة الاتحاد لحين اجتماع الهيئة العامة.
وبين : كما تم حل اللجنة النسوية بالكامل وتشكيل لجنة جديدة وعرضها على الاتحاد.. واختتم الحديث بان الاتحاد قرر تشكيل مكتب اعلامي له واصدار مطبوع يومي خاص بنشاطات الكرة.
من جهة اخرى، دعا اتحاد الكرة الحارس نور صبري بناء على طلب مدرب الحراس ليحل بدلا من علي ياسين في مباراة سوريا الودية.
و الدعوة الجديدة شهدت تواجد علي حصني وعلي قاسم وحسين فلاح ومحمد عبد الزهرة وآخرين ، فيما تم إستبعاد بعض اللاعبين الذين سيغيبون عن قائمة الثلاثين لاعبا المشاركة في مباراة سوريا الودية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة