الأخبار العاجلة

بارزاني يبحث مع أمير الكويت الأوضاع السياسية والعلاقات الثنائية

دعوة الشركات للاستثمار في الإقليم

اربيل – متابعة الصباح الجديد:
بحث الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح امير دولة الكويت مع رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني في قصر السيف الملكي، الاوضاع السياسية في المنطقة والعلاقات الثنائية.
جاء ذلك في اطار الزيارة الرسمية لرئيس الاقليم مسعود بارزاني والرفد المرافق له لدولة الكويت، االتي تتبعها زيارة الى دولة الامارات العربية المتحدة.
و اعرب امير دولة الكويت عن سعادته لزيارة الرئيس بارزاني ورحب بسيادته بحرارة ، ثم عقد سيادته وامير دولة الكويت اجتماعا ثنائيا تم فيه التباحث حول الوضع السياسي في المنطقة.
كما استقبل رئيس الاقليم في مكان اقامته الشيخ ناصر صباح الاحمد الصباح وتناول الاجتماع الوضع السياسي والامني للمنطقة بالاضافة للعلاقات بين اقليم كودستان ودولة الكويت.
وفي اطار برنامج زيارته استقبل بارزاني في مكان اقامته رئيس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح. في اللقاء تم التطرق الى العلاقات السياسية والاقتصادية بين الاقليم ودولة الكويت وسبل توسيع هذه العلاقات في مجال الاقتصاد و الاستثمارات وتشجيع المستثمرين الكويتيين لتنفيذ مشاريع حيوية في الاقليم، كما تم الحديث حول افتتاح خط جوي مباشر بين مطاري اربيل والكويت لتوسيع العلاقات اكثر بين الطرفين.
كما اقيم اليوم وعلى شرف الرئيس بارزاني والوفد المرافق له مأدبة غداء من قبل ولي العهد الكويتي الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حضره رئيس الوزراء الكويتي وعدد كبير من المسؤولين في الدولة.
كما زار مسعود بارزاني السفارة العراقية في الكويت واستقبل من قبل السفير العراقي في الكويت محمد حسين بحر العلوم وعدد من مسؤولي السفارة.
وكان مسعود بارزاني والوفد المرافق له قد وصلوا السبت لدولة الكويت، واستقبلوا في مطار الكويت الدولي من قبل الشيخ صباح خالد الاحمد الصباح النائب الاول لرئيس الوزراء ووزير الخارجية.
يذكر ان الرئيس بارزاني توجه السبت الى دولة الكويت يرافقه كل من مسرور بارزاني مستشار الامن القومي في الاقليم وفؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة اقليم كردستان وعلي سندي وزير التخطيط وصلاح الدين بابكر وزير الكهرباء في حكومة الاقليم وعدد من المستشارين عن طريق مطار اربيل الدولي وستكون الامارات العربية المتحدة الوجهة الثانية .
وأكد مسؤول بارز بإقليم كردستان العراق، قبل وصول بارزاني الى الكويت، أهمية زيارة بارزاني إلى دولة الكويت قائلا «إنها تأتي لجذب القطاع الخاص الكويتي للعمل في الإقليم».
وأضاف رئيس دائرة العلاقات الخارجية بحكومة إقليم كردستان فلاح مصطفى في تصريح صحفي أن “الهدف من زيارة بارزاني هو توطيد العلاقات بين إقليم كردستان ودولة الكويت وكذلك إثارة موضوع فتح القنصلية العامة لدولة الكويت في إقليم كردستان»، لافتا الى أن الزيارة تهدف أيضا إلى «بحث آفاق التعاون في المجال السياسي والاقتصادي والتجاري وتشجيع القطاع الخاص الكويتي للمجيء إلى كردستان والعمل فيه والمشاركة في النشاط التجاري الجاري في الإقليم والنشاطات الاستثمارية».
وأعرب مصطفى عن تفاؤله بشأن فتح القنصلية العامة لدولة الكويت في إقليم كردستان العراق «لأنه يؤدي إلى تطوير آفاق العلاقات الموجودة تاريخيا بين الإقليم ودولة الكويت»، واشار إلى أن فتح القنصلية «سيؤدي إلى انفتاح واسع خصوصا للقطاع الخاص في جميع المجالات لاسيما ونحن نريد تغيير مصادرنا الاقتصادية”،موضحا إلى أن “مجالات الزراعة والصناعة والسياحة من المجالات المهمة والمتوفرة والمتاحة أمام شركات القطاع الخاص الكويتي للاستثمار فيها”.
وبشان فتح قنصلية للكويت في اقليم كردستان قال رئيس حكومة اقليم كردستان العراق نيجيرفان البارزاني خلال استقباله وفدا صحفيا كويتا في اربيل « ان فتح القنصلية العامة لدولة الكويت في اربيل خطوة مهمة نحو توطيد العلاقات القائمة بين الجانبين ولزيادة التنسيق والتعاون».
وأعرب البارزاني عن تطلعه الى مساهمة أكبر من الجانب الكويتي في الاستثمارات في اقليم كردستان العراق، وأوضح ان مشاريع اعمار الاقليم تباطأت وتيرتها بسبب الظهور المفاجئ لتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) العام الماضي لافتا الى ان الاقليم يمر بظروف مادية صعبة، لافتا الى ان لدى حكومة الاقليم خطة للاستفادة من الثروات النفطية والاهتمام بالجانب الزراعي والصناعي.
وأعرب عن الأمل في ان «يفي المجتمع الدولي بواجباته تجاه اقليم كردستان لاسيما ان هناك مخاوف من ازدياد عدد اللاجئين والنازحين الى اقليم كردستان بسبب المعارك في سورية وداخل العراق»، داعيا ايضا الدول العربية الى التحرك في اتجاه تقديم المساعدات الانسانية «اقتداء بدولة الكويت التي قدمت وماتزال المساعدات السخية للنازحين في العراق وسورية».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة