فرات صالح في اتحاد أدباء البصرة

لصدور مجموعته الجديدة «غيوم تكركر»

البصرة – الصباح الجديد:
ضمن نشاطه الثقافي، احتفى اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة، بالشاعر والقاص فرات صالح، بمناسبة صدور مجموعته الشعرية «غيوم تكركر»، قدمه في الجلسة الشاعر كريم جخيور بقوله: «(لكل بلد لا بد من فرات)»، وصدر للشاعر المحتفى به: «وصايا الطباشير» مجموعة شعرية، و»عربة تحرسها الأجنحة» مجموعة قصصية، و»عزلة من زمرد» مجموعة شعرية مشتركة، و»بقعة زيت» مجموعة قصصية مشتركة، وهو من مواليد البصرة العام 1963 حاصل على شهادة البكالوريوس في الإدارة والاقتصاد، دخل سجن الرضوانية سيء الصيت مع مجموعة من شعراء منتدى الأدباء الشباب عام 1992. وفي الجلسة تحدث عن تجربته الشعرية الناقد مقداد مسعود في ورقة نقدية طويلة بعنوان «التأريخ بانزياح شعري.. الشاعر فرات صالح في غيوم تكركر»، وجاء منها: «من خلال متابعتي له في مجالي القصة القصيرة والقصيدة، أشهد إن مفردات الشاعر/ القاص استطاعت أن تحافظ على اخضرارها الدائم، وعلى رشاقة النص كذلك، كان فرات الصالح يكتب نصوصه بغصن خضل سرعان ما يتحول بين أصابعه إلى جناح فراشة، فكيف لا تستحيل جهامة الغيم إلى شفافية الكركرة». ثم تحدث الناقد عبد الغفار العطوي عن أهمية تجربة الشاعر الذاتية، كما أشاد الناقد جميل الشبيبي بالشاعر قائلاً:»جمله الشعرية مضبوطة ومكثفة، أرى فيه صوت سعدي، لغته الشعرية واضحة وسهلة»، في حين أثنى الشاعر مجيد الموسوي من جانبه على روح الشاعر العذبة في الشعر والحياة عبر نص طويل أهداه لفرات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة