الأخبار العاجلة

فرياد رواندزي: نسعى لتطوير العلاقات الثقافية بين بغداد وبرلين

أثناء استقباله القائم بأعمال السفارة الألمانية

بغداد- الصباح الجديد:

استقبل وزير الثقافة فرياد رواندزي في مكتبه الرسمي في مقر الوزارة ببغداد، مؤخراً، القائم بأعمال السفارة الألمانية السيد ميلان شيماندل والوفد المرافق له من معهد غوتا برئاسة زابيينا هاليمان ممثلة المعهد في الشرق الأوسط وأعضاء من المعهد.
وجرى في أثناء اللقاء التباحث في سبل تذليل العقبات من أجل أن يضطلع المعهد بمهامه من خلال ملتقى الحوار في بغداد بأعماله وفعالياته.
وأكد رواندزي إننا “نسعى لتطوير العلاقات الثقافية بين العراق وألمانيا، وفتح المنافذ وتجسير العلاقات الثقافية المهمة جداً في هذا المجال”، وعبّر عن اهتمامه الكبير لهذا الجانب لما تمثله ألمانيا من ثقل في أوروبا والعالم.
وأشار الوزير إلى أننا نطمح أن يكون للمعهد ولملتقى الحوار نشاطاً وفعالية أكبر مما هو عليه الآن حيث يعاني من الخمول.
وفي معرض تعليقه على الاتفاقية (والتي هي محضر تعاون) بين الوزارة ومعهد غوتا، قال رواندزي إنّه “حريص على الإطلاع على تفاصيل الاتفاقية، ونحن نحترم اتفاقاتنا ونسعى لتطويرها، وإذا ما احتاجت إلى تعديل فأننا سنقوم بذلك، ولكن نحن لم نلمس الكثير من المعهد وما يهمني هو أن أرى عملاً فعلياً وفعاليات على أرض الواقع”.
وأكد الوزير إنّه سيتناقش مع مسؤولي الدوائر المعنية في الوزارة للنظر في الإشكالات المتعلقة بعمل المعهد بغية حلّها خصوصاً تلك التي فيها متعلقات مادية.
من جانبه بيّن القائم بأعمال السفارة الألمانية إنّ “هدف الزيارة هو موضوعة ملتقى الحوار الذي نتمنـى استمـرار عملـه فـي العراق وتعزيـز التعـاون بهـذا الشـأن”.
في حين قدمت السيدة زابيينا هاليمان، ممثلة المعهد في الشرق الأوسط شرحاً مبسطاً عن مجمل فعاليات ونشاطات ملتقى الحوار والتي تمحورت في تعليم اللغات وبعض الفعاليات الأخرى حيث يجري التركيز على المهنية في تقديم الفعاليات كما وأكدت إنّ “هدف ملتقى الحوار هو لتمكين العراق من الحصول على المعلومات ويكون ملتقى للتواصل والحوار”، وأضافت:” إننا نحتاج إلى بعض الوقت لنعرّف الآخرين بملتقى الحوار ولكن وجود بعض الإشكالات التي أدت إلى إعاقة العمل أحياناً ونتمنى أن نتعاون لحلّها”.
وفي ختام اللقاء قدم القائم بالأعمال شكره لوزير الثقافة لتعاونه ودعمه لعمل ملتقى الحوار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة