الأخبار العاجلة

انطلاق قمّة مجموعة الدول الصناعيّة السبع الكبرى في ألمانيا

برلين ـ وكالات:
بدأت أمس الاثنين أعمال قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في العالم «جي 7» في قصر «إلماو» بولاية بافاريا الألمانية.
ورحبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل برؤساء دول وحكومات الدول السبع الذين وصلوا إلى مقر انعقاد القمة، التي سبقتها مشاورات مصغرة بين الرئيس الأميركي باراك أوباما والمستشارة ميركل.
ومن المقرر أن يتناول الاجتماع الأول للقمة ملفات «الاقتصاد العالمي وتحقيق النمو المستمر والقيم المشتركة»، ثم جلسة مباحثات بشأن السياسة التجارية ومن بينها اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية والمعروفة باسم «اتفاقية الشراكة الاستثمارية عبر الأطلسي»، وتناول الموضوع الأهم لجدول أعمال القمة مساء أمس السياسة الخارجية ، ومن الممكن أن تتطرق المباحثات لموضوع العلاقة بروسيا في سياق تطورات الأزمة الأوكرانية ،بالإضافة إلى الأزمة المالية في اليونان.
ورحبت المستشارة ميركل أمس بالرئيس الأمريكي باراك أوباما في منطقة كرون بالقرب من قصر إلماو بولاية بافاريا ، وقالت ميركل في خطابها القصير أمس :»على الرغم من بعض اختلافات الرأي التي لدينا ، فإن الولايات المتحدة الأمريكية صديق وشريك لنا، وإننا نتعاون بشكل وثيق مع شريك محوري على هذا النحو، لأننا بحاجة لهذا التعاون في مصالحنا المشتركة، لأننا راغبين في هذا التعاون ولأننا نتقاسم قيما مشتركة».
والتقى أوباما بعد تدوين كلمته في الكتاب الذهبي لمنطقة كرون، بمجموعة من المواطنين لتناول إفطار خفيف تحت أشعة الشمس الساطعة في المنطقة ، وقال أوباما إن قمة الدول الصناعية السبع ستناقش الوقوف في وجه العدوان الروسي على أوكرانيا.
وأضاف الرئيس الأمريكي في تصريحات نقلتها هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» أمس أن القمة ناقشت التطرف والتغيرات المناخية وبعض الشئون التجارية.
وتابع الرئيس الأمريكي لدى وصوله إلى برلين :»مناقشة مستقبلنا المشترك، والاقتصاد العالمي لخلق الوظائف، والحفاظ على الاتحاد الأوروبي قوي ومزدهر، وإقامة شراكات تجارية جديدة عبر المحيط الأطلسي، والوقوف في وجه العدوان الروسي في أوكرانيا، ومكافحة التهديدات من التطرف العنيف حتى تغير المناخ».
وحضر القمة الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء الياباني شينزو أبي ونظيره البريطاني ديفيد كاميرون والكندي ستيفين هاربر والإيطالي ماتيو رينزي والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند علاوة على المستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة