الإمارات توقع على اتفاقية تعاون مع إسبانيا لتطوير الدوري

محمد عبد الله أفضل حكم كرة في الموسم الماضي

أبو ظبي ـ وكالات:

وقعت لجنة الدوري الإماراتي لكرة القدم، اتفاقية تعاون مع رابطة الدوري الأسباني لمدة ثلاث سنوات.
ووقع الاتفاقية سهيل العريفي المدير التنفيذي للجنة دوري المحترفين وفرناندو سانز، المدير العام لرابطة الدوري الاسباني لكرة القدم في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بمقر اتحاد كرة القدم الإماراتي في دبي.
وكانت لجنة الدوري الإماراتي قد عقدت اجتماعات تنسيقية وجلسات عمل للاتفاق على بنود مذكرة التفاهم التي شملت المجالات الإدارية والفنية والتسويقية والتنظيمية والتدريبية.
وقال العريفي للصحفيين، أن الاتفاقية ستساهم في تطوير كرة القدم الإماراتية فنياً وتنظيميا وتسويقيا وإدارياً.
وأضاف: «اتفاقية التعاون مع رابطة الدوري الاسباني مدتها ثلاث سنوات، وتأتي في إطار حرصنا على تطوير كرة القدم بالإمارات، إذ تشمل إقامة مؤتمرات وورش عمل للمديرين التنفيذيين ورؤساء الأقسام، وتنظيم برامج تبادل الخبرات في الأمور الفنية والمسابقات والتسويق الخاص بالبطولات، والجوانب المالية والإدارية وإدارة الملاعب، فضلاً عن دورات عملية في تنظيم المباريات».
وأضاف العريفي أن الاتفاقية تنص أيضا على تنظيم مباريات ودية بين أندية الدوري الإماراتي والأسباني، وتنظيم بطولات للاعبين الشباب من الجانبين، وعقد دورات تدريبية للمدربين الإماراتيين وتبادل الخبرات مع المدربين في الدوري الأسباني.
وعن استفادة أندية الدوري الإماراتي من هذه الاتفاقية، قال العريفي: «تتيح هذه الاتفاقية الفرصة أمام أندية الدوري للاستفادة من الانظمة والادوات الادارية المستخدمة من قبل الاندية التابعة للدوري الأسباني في برامج الشباب والتطوير الفني، وأي فرص تدريبية جديدة قد يراها الطرفان لتطوير اندية المحترفين الاماراتية».
من جانبه أعرب سانز عن تفاؤله بهذه الاتفاقية، وقال: «إن هذه الشراكة تهدف لتعزيز التعاون المشترك بين البلدين ولتطوير مستوى كرة القدم من خلال الدعم المتبادل».
وأضاف: «كرة القدم في الإمارات متطورة، سواء فنيا أو تنظيميا، فالدوري الإماراتي استقطب ولا يزال العديد من النجوم العالميين سواء لاعبين أو مدربين ونحن نتطلع لتقديم الدعم الكامل للجنة الدوري من خلال الاتفاقية».
من جانب آخر، أقامت لجنة الحكام باتحاد الكرة الإماراتي مساء امس الاول، حفل تكريم لحكام الكرة بمناسبة انتهاء موسم 2014-2015.
وقال رئيس اتحاد الكرة الإماراتي يوسف السركال في الحفل: «الموسم الرياضي كان ناجحا بامتياز، والكل يعترف بدور الحكام الإيجابي في نجاحه، ونتوقع تطور الأداء التحكيمي في الموسم المقبل، وتقليص أخطاء التحكيم التي لا يمكن القضاء عليها نهائياً».
وأضاف: «نحن واثقون بالحكم الإماراتي، ولدينا إيمان عميق بقدراته، ولا صحة لما يتردد بأن الاتحاد يفكر في الاستعانة بالحكام الأجانب، ولا رجعة عن دعم الحكم الإماراتي مهما كانت الضغوط».
واختارت لجنة الحكام في الحفلة، الحكم الدولي محمد عبد الله، لنيل لقب أفضل حكم ساحة في الموسم الرياضي ١٠١٤-٢٠١٥، واختيار الحكم محمد أحمد يوسف كأفضل حكم مساعد، وتم تكريم راشد الجنيبي، كونه أصغر حكم كرة قدم إماراتي بعمر ١٢ ربيعاً، واحمد عيسى درويش كأفضل حكم صاعد، وعلى راشد النعيمي كأفضل حكم مساعد بالدرجة الأولى، وعادل النقبي كأفضل حكم ساحة درجة أولى، كما تم تكريم عصام عبد الفتاح رئيس لجنة الحكام بالاتحاد المصري لكرة القدم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة