جون آلن مشيداً بقوات الحشد الشعبي: إنها ليست طائفية

بغداد ـ الصباح الجديد :
عد منسق التحالف الدولي للقتال ضد تنظيم ما يدعى بـ”داعش”، الجنرال جون آلن، امس الاربعاء، ان قوات هيئة الحشد الشعبي “ليست طائفية”، مشيرا الى انها تعد “حلاً جيدا” لمواجهة تنظيم “داعش”، في حين دعا الى ايقاف توافد المقاتلين الاجانب للحد من قدرات التنظيم.
وقال آلن في كلمة له في منتدى اميركا والعام الاسلامي المنعقد في الدوحة، وتابعته، “الصباح الجديد”، إن “الانتصار على تنظيم داعش لن يكون من دون التعاون الدولي والتنسيق الامني الكامل”، لافتا الى ان “داعش ما زال يمتلك عدة موارد مالية والتحالف الدولي يعمل على اضعافه وتضييق الخناق عليه”.
واضاف آلن أن “قوات الحشد الشعبي التي تقاتل التنظيم في العراق، ليست طائفية وتعد حلا جيدا لمواجهة عناصر التنظيم”، مشيرا الى ان “التحالف يحارب تنظيم الدولة ويقاوم افكاره المتطرفة بالافادة من رجال الدين المستنيرين”.
وتابع آلن أنه “يجب ايقاف توافد المقاتلين الاجانب من المحاور الرئيسة والمهمة جدا، للحد من قدرات تنظيم الدولة”.
مشيرا الى انه “لا بد من اعادة تأهيل المقاتلين الفارين من تنظيم داعش ودمجهم في المجتمع من جديد”.
وأكد البيت الأبيض، الثلاثاء (19 ايار 2015) أن قوات الحشد الشعبي التي دعا إليها رئيس الوزراء حيدر العبادي في الرمادي تعكس “تنوعاً طائفياً” ولا تقتصر على الشيعة، في حين أشار إلى أن استراتيجية الولايات المتحدة في محاربة “داعش” تستند الى قوات محلية وضربات التحالف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة