الأخبار العاجلة

ارتفاع صادرات نفط أيار بإيراد تجاوز خمسة مليارات دولار

بلغ المعدل السعري للبيع 55 دولاراً

بغداد ـ الصباح الجديد:

أعلنت وزارة النفط، أمس الاثنين، عن ارتفاع «غير مسبوق» للكميات المصدرة من النفط الخام لشهر أيار الماضي لأكثر من 97 مليون برميل، فيما أكدت أن معدل الإيرادات المتحققة بلغت أكثر من خمسة مليارات دولار.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط عاصم جهاد في بيان صحافي، إن «الإحصائية الأولية الصادرة من شركة تسويق النفط (سومو) بلغت 97 مليون و504 ألف برميل، خلال شهر أيار الماضي».
وأضاف أن «الإيرادات المالية المتأتية من هذه الصادرات بلغت خمسة مليارات دولار، في حين بلغ المعدل السعري للبيع 55 للبرميل الواحد».
وأوضح جهاد، أن «معدل الصادرات اليومية للنفط الخام سجل ارتفاعا، حيث بلغ قرابة 3.145 مليون»، مبينا أن «هذا المعدل لم يتم تحقيقه خلال العقود الماضية».
وبين جهاد، أن «الكميات المصدرة من الموانئ الجنوبية في البصرة بلغت 83 مليون و520 ألف برميل، فيما بلغت صادرات عبر الموانئ الشمالية 13 ملايين و984 الف برميل».
وأشار الى أن «الكميات أعلاه تم تحميلها من قبل الشركات النفطية العالمية التي تحمل جنسيات مختلفة من موانئ البصرة وخور العمية والعوامات الأحادية على الخليج العربي وميناء جيهان التركي».
وأكد جهاد أن «الوزارة بذلت جهودا استثنائية في زيادة صادراتها من النفط الخام كتعويض عن أيام تعطيل تحميل الناقلات بسبب سوء الأحوال الجوية من الموانئ الجنوبية».
وكانت مصادر أفادت أن العراق يعتزم زيادة صادرات النفط الخام من الموانئ الجنوبية الى 3.3 مليون برميل يوميا خلال الشهر المقبل.
ونقلت «رويترز» عن المصادر قولها، إن «برنامج تحميل أولي يظهر أن شركة تسويق النفط العراقية (سومو) خصصت 3.3 مليون برميل يوميا من خام البصرة للتصدير.
وكانت وزارة النفط اعلنت ان المعدل التصدير اليومي للنفط العراقي خلال شهر كانون الاول من العام الماضي، هو الاعلى منذ ثمانينيات القرن الماضي، فيما بينت ان مجموع الايرادات المتحققة خلال عام 2014 بلغ 84 مليارا و215 مليون و624 الف دولار.
في حين اعلنت في كانون الثاني الماضي، أن مجموع الصادرات النفطية للعام الماضي 2014 بلغت 918 مليون برميل، مشيرة الى أن 30 شركة عالمية اشترت النفط الخام العراقي.
عالمياً، هبطت أسعار النفط في بداية التعاملات الآسيوية، أمس، نتيجة توقعات بأن تُبقي أوبك انتاجها مرتفعا بعد ارتفاعه في أيار، مما أثار مخاوف من وفرة المعروض رغم تراجع عمليات الحفر للتنقيب عن النفط في الولايات المتحدة.
وقفزت أسعار النفط الخام نحو خمسة في المائة الجمعة الماضي في أكبر ارتفاع لها منذ شهر بعد أن أثار انخفاض أكبر مما كان متوقعا في منصات الحفر العاملة في الولايات المتحدة موجة من التوقعات بالصعود.
ولكن الأسعار هبطت بسبب عمليات انتاج قرب المستوى القياسي في معظم المناطق المنتجة للنفط ولاسيما الشرق الأوسط.
وهبطت أسعار تعاقدات برنت لأقرب شهر استحقاق 51 سنتا، إلى 65.05 دولار للبرميل أمس. وهبطت التعاقدات الآجلة للخام الأميركي 52 سنتا إلى 59.78 دولار للبرميل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة