إبراهيم الجعفري يستغرب تصريحات وزير خارجية الإمارات

بغداد ـ الصباح الجديد :
أبدى وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، استغرابه “الشديد” من تصريحات وزير الخارجية الاماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان التي ذكر فيها أن الحكومة العراقية هي السبب في خلق الارهاب، في حين أشار الى أن رئيس الوزراء حيدر العبادي لا يسمح أبداً بوجود أي نوع من المحاباة والتمييز في سياسات القوات المسلحة.
وقال الجعفري في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، رداً على تصريحات نهيان “نعبّر عن استغرابنا الشديد لما صدر عن وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد آل نهيان”، عاداً ذلك “كلاماً غير صحيح”.
وأضاف الجعفري أن “النظام العراقي برهن بما فيه الكفاية على أنه مصر على إنشاء نظام على قاعدة الديمقراطية، ومشاركة واسعة لكل الأطراف، وليس فقط من حيث إقامة النظام، بل من حيث السياسات العامة التي طبقها عموماً، بخاصة القوات المسلحة”، لافتا الى أن “رئيس الوزراء لا يسمح أبداً بوجود أي نوع من المحاباة والتمييز في سياسات القوات المسلحة في المناطق التي تدخلها وفي المجاميع التي تعمل تحت مظلتها”.
وشدّد على أن “العمل تحت مظلة القوات المسلحة لا يكون إلا على أسس وطنيّة عراقية، ومن دون التمييز على خلفية طائفية، أو مناطقيّة”، مشيراً الى أن “الرئاسات الموجودة في العراق تعكس تعاملاً تكاملياً بين أبناء المذاهب والقوميات”.
وتابع الجعفري “هذا الكلام أثار استغرابي خصوصاً أن الأخ وزير الخارجيّة عبد الله بيننا وبينه حوار مباشر ولا يُوجَد حاجز”، موضحا أن “هناك لبساً وكان عليه أن يستفسر، اضافة لأن العلاقات العراقيّة الإماراتيّة تشهد صعوداً مطرداً نحو الأفضل”.
وكانت وسائل اعلامية نقلت، في وقت سابق، عن نهيان قوله خلال مؤتمر صحافي إن محاصرة الإرهاب والقضاء عليه، لا يمكن أن يتم من دون معالجة أسباب ظهوره وانتشاره في المجتمع، وهي أسباب خلقها نظاما دمشق وبغداد بقمعهما لشعبيهما وعدم تحقيق المساواة بين مواطني البلدين من دون تمييز بين عرق أو دين أو طائفة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة