بدء «الاقتراع» في الانتخابات الاقليمية والبلدية الجزئية في ايطاليا

روما ـ وكالات:
بدأ الناخبون في سبع مناطق واكثر من 700 مجلس بلدي في ايطاليا بالاقتراع أمس الاحد في انتخابات محلية جزئية تعد اختبارا لرئيس الحكومة ماتيو رينزي وخصوصاً سيلفيو برلوسكوني الذي يشهد حزبه فورتسا ايطاليا تفككا.
وفتحت مكاتب الاقتراع ابوابها في الساعة 7,00 (5,00 تغ) على ان تقفل في الساعة 23,00 (21,00 تغ) وتعلن النتائج الاثنين.
وسيختار 20 مليون ناخب حكام سبع مناطق من اصل عشرين – فينيتو وليغوريا وتوسكانا وماركي واومبريا وكمبانيا وبوليا — ورؤساء بلديات مثل البندقية ومانتوفا واغريجينتي.
وهذه المعركة الانتخابية الاولى منذ الانتخابات الاوروبية التي فاز فيها بسهولة قبل عام الحزب الديموقراطي (يسار) لماتيو رينزي (40,1% من الاصوات) تجري وسط ارباك.
فالحزب الديموقراطي منقسم في ليغوريا حيث قدم جناحه اليساري مرشحاً آخر امام يمين موحد وراء مرشحه المدعوم من حزب فورتسا ايطاليا وحزب رابطة الشمال المناهض لليورو وللهجرة. لكن للرابطة ايضا مرشح منشق في منطقة فينيتو كما هو الحال بالنسبة الى فورتسا ايطاليا في منطقة بوليا.
وحالياً من اصل المناطق السبع يحكم اليسار خمس (لكن الحاكم المنتهية ولايته في احداها هو مرشح اليمين) وواحدة من رابطة الشمال واخرى من فورتسا ايطاليا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة