أشتون كارتر ينتقد عمليات البناء التي تقوم بها بكين في الجزر

سنغافورة – رويترز:
حذر وزير الدفاع الأميركي أشتون كارتر يوم أمس السبت من أن عمليات البناء التي تقوم بها الصين في جزر في بحر الصين الجنوبي تقوض الأمن في منطقة أسيا والمحيط الهادي لكن رغم تصريحاته كان رد فعل المسؤولين الصينيين محسوبا.
واعترف كارتر الذي كان يتحدث لمسؤولين دفاعيين كبار من منطقة آسيا والمحيط الهادي بأن عدة دول أقامت مواقع في الجزر المتنازع عليها بالمنطقة ولكنه قال إن حجم النشاط الصيني أثار غموضا بشأن خططها في المستقبل.
وقال كارتر لمنتدى شانغري-لا الأمني إن «الصين قامت بانشاءات على أكثر من الفي فدان وهو ما يزيد عن كل المطالبين بالسيادة مجتمعين.. والصين لم تفعل ذلك إلا في الثمانية عشر شهرا الأخيرة, لا يُعرف إلى أي مدى ستذهب الصين».
وقال إن الولايات المتحدة «تشعر بقلق عميق» من حجم الإنشاءات التي تقوم بها الصين واحتمال اضفاء الطابع العسكري بشكل أكبر على الجزر قائلا إن ذلك سيعزز «خطر حدوث سوء تقدير أو صراع».
لكنه أضاف «كلنا نعلم أنه لا يوجد حل عسكري لنزاعات بحر الصين الجنوبي. الوقت الراهن هو وقت تجدد المساعي الدبلوماسية والتركيز على إيجاد حل دائم يحمي حقوق ومصالح الجميع».
وقال وفد صيني عسكري للمنتدى إن كارتر أخطأ في انتقاد الصين لكن تصريحاته ليست عدائية مثل تلك التي شهدها المنتدى في السنوات الماضية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة