الأخبار العاجلة

بعد ودية سوريا.. «جذع النخلة» يستقبل بطولة كروية دولية

استبدال أرضية «الشعب» أيلول المقبل

بغداد ـ المكتب الإعلامي:

اكد وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان ان الوزارة وبالتنسيق مع الاتحاد العراقي لكرة القدم ستحتضن عدة بطولات بعد المباراة الودية مع المنتخب السوري المقرر اقامتها في 27 حزيران المقبل، وتشارك في البطولات ما بين 4-6 فرق عربية واسلامية او اسيوية تقام على ملعب المدينة الرياضية بالبصرة، مبينا ان الوزارة ستعد ملاكاتها اعدادا جيدا لاقامة البطولات بالتعاون مع اتحاد الكرة واللجنة الاولمبية.
وبين عبطان ان اقامة مثل هذه البطولات في البصرة ستزيد من خبرات عاملينا، كما تنعكس فائدتها على الحكام والمدربين اضافة الى ما تشكله من فائدة اقتصادية لشباب المحافظة.
وفي السياق ذاته اكد وزير الشباب والرياضة انه تباحث مع اتحاد الكرة لإقامة دوري الفئات العمرية في العام المقبل وستتحمل الوزارة جانبا من نفقات الحكام وتصرف من الفرص الاستثمارية وواردات ملاعبها، مشددا على اهمية دوري الفئات العمرية في اكتشاف المواهب ومنحهم الفرصة لاثبات جدارتهم في مجال اللعبة.
كما وجه عبطان باقامة بطولات كروية للنساء داعيا الاندية الى الاهتمام بالفرق النسوية التي لديها وايلائها الرعاية المطلوبة، كما دعا اندية الفتاة الى المشاركة الفاعلة في هذه البطولات وتهيئة فرقها الكروية واعدادها بما يسهم في تطوير جانب من الرياضة النسوية.
وفي سياق آخر، اكد مدير عام دائرة التربية البدنية والرياضة في وزارة الشباب والرياضة الدكتور علي ابو الشون ان شركة اجنبية ستقوم باعمال الثيل لملعب الشعب الدولي، إذ ستتم استبدال الثيل القديم وتبديله بثيل جديد مقاوم، مشيرا الى ان الوزارة لم تتاخر في اعمال الثيل ولكن الشركة المتخصصة هي التي اشارت على الوزارة البدء بالعمل في شهر ايلول المقبل ويستمر لمدة شهر وهو الوقت المناسب لزرع الثيل.
من جهة اخرى اكد ابو الشون ان امام الوزارة مسؤوليات كبيرة ولن تكون المباراة الودية المرتقبة نهاية الطريق بل نقطة انطلاق جديدة لعمل الوزارة في ادارة الملاعب، مؤكدا ان وزير الشباب والرياضة وجه باستنفار كل الجهود في داخل الوزارة وخارجها من اجل العمل الجاد لانجاح تضييف المباراة الودية الممهدة لرفع الحظر.
الى ذلك، اكد المكتب الاعلامي في وزارة الشباب والرياضة ان لجنة تقييم الاندية المشكلة من قبل وزير الشباب والرياضة قد وصلت الى نتائج متقدمة من العمل والتقييم، كاشفا ان اللجنة وجدت ان بعض الاندية مستوفية للشروط وهي بحاجة الى دعم مالي وستعمل الوزارة على تخصيص منح مالية لها لادامة عملها وتطويره والنهوض بواقعها، فيما كشفت ايضا عن وجود اندية صورية وغير مستوفية للشروط وتفتقر الى ابسط مقومات النادي لكنها كانت تتمتع بمنح الوزارة واستلمت مبالغ طائلة خلال السنوات الماضية.
واكد المكتب الاعلامي ان وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان سيفتح تحقيقا بالموضوع لاتخاذ الاجراءات المطلوبة بحق من كان يمنح الاموال لهذه الاندية وهي لم تستوف الشروط المطلوبة، مشيرا الى ان الوزارة تعمل جاهدة في سبيل دعم الاندية عبر وسائل عدة لمواجهة الازمة المالية الحالية وياتي في مقدمة تلك الوسائل هو تفعيل الجانب الاستثماري للاندية وفق ما تمتلكه من بنايات ومرافق واراضي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة