العبادي: زيادة التعاون العسكري وتطوير جهود مكافحة الإرهاب

في ختام زيارة ناجحة عززت العلاقات بين بغداد وموسكو
بغداد ـ الصباح الجديد:
أبلغ رئيس الوزراء حيدر العبادي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ان الهدف من زيارته والوفد المرافق له الى موسكو “توسيع وزيادة التعاون العسكري وبمجال النفط والاقتصاد”.
وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء ورد الى “الصباح الجديد”، ان العبادي “التقى في مقر الكرملين اليوم رئيس جمهورية روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين، وجرى خلال اللقاء الذي دام زهاء ساعة بحث تطوير العلاقات وجهود مكافحة الارهاب وقضايا التعاون العسكري والفني والاقتصادي وجميع المجالات التي تخدم البلدين الصديقين والقضايا ذات الاهتمام المشترك”.
وأشار البيان الى انه “تم استكمال المباحثات في اجتماع اخر موسع نوقشت فيه، الجوانب التفصيلية الخاصة بالنفط والطاقة الكهربائية والنقل والثقافة والصناعة والسكن والزراعة والبيئة، والفرص المتاحة للشركات الروسية للعمل والاستثمار في العراق”.
وقال العبادي بحسب البيان “نتطلع ان تجعل العلاقات العراقية الروسية المنطقة والعالم أكثر امنا واستقرارا في ظل مواجهة عصابة داعش الارهابية،” مؤكدا ان “العلاقات بين بلدينا قوية والهدف من زيارتنا مع الوفد الوزاري هو توسيعها وزيادة التعاون القائم في الجوانب العسكرية والاقتصادية والنفط والطاقة والنقل وغيرها، وزيادة حضور ومشاركة الشركات الروسية في بناء العراق”.
من جانبه “أعرب الرئيس الروسي عن ترحيبه الكبير برئيس الوزراء والوفد المرافق له، وقال الرئيس بوتين ان العلاقات العراقية الروسية متينة ولها تاريخ طويل، ونأمل في تطورها بشكل أوسع، وأن هذه الزيارة جاءت في وقتها وتقدم دعما جديدا لهذه العلاقات كما نأمل زيادة فرص التعاون في المجالات التي تخدم مصالحنا المشتركة”.
وثمن الجانب الروسي موقف العراق الثابت في التمسك بالدعوة للحوار والحل السياسي في حل قضايا المنطقة.
يشار إلى أن العبادي عاد، امس الجمعة، إلى العاصمة بغداد مختتما زيارة إلى روسيا استغرقت يوماً واحداً.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة