الأخبار العاجلة

استنكاف «الكبار» !

هل سمعتم بمسؤول حكومي او برلماني عراقي من رئيس الجمهورية «وانت نازل» لايتبجح باحترامه لقوانين الدولة «ونضاله «الطويل من اجل تحقيق هدف سيادة القانون وسريانه على الجميع ؟
الجواب كلا طبعا من دون مصادرة للاجوبة .. لكن التطبيق العملي للشعارات البراقة يختلف على ارض الواقع، ويبدي كبار المسؤولين استنكافهم من الخضوع للقانون ومواده وتطبيقاته ، مقدمين «اسوة حسنة « للجمهور العراقي في التزامهم بقوانين الدولة ..
معظم اللجان الحكومية والبرلمانية التي شكّلت للتحقيق في قضايا كبرى مثل جريمة سبايكر وسقوط الموصل وصفقات الفساد الكبيرة كالصفقة الروسية على سبيل المثال ،عانت حقيقة من مشكلة استنكاف المسؤولين الكبار وماتحتهم بقليل من الاستجابة لدعوات الاستضافة من قبل هذه اللجان لكشف الحقائق، او الادلاء بافاداتهم في القضايا موضع التحقيق ، وهي المشكلة التي عانى منها البرلمان نفسه في محاولات استضافة المسؤولين ومنهم رئيس الوزراء السابق نوري المالكي وبعض وزراء كابينته في الدورة السابقة ..
واليوم يتواصل المسلسل في عهد حيدر العبادي ،عندما تعذر استضافة كل من نائبي رئيس الجمهورية نوري المالكي واسامة النجيفي والحال نفسه مع رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ..
ونتيجة لاستنكاف هؤلاء المسؤولين من الاستجابة لدعوات اللجنة البرلمانية للتحقيق في اسباب سقوط الموصل بيد الدواعش فقد قررت اللجنة «فضا للنزاع» وتخلصا من «الاحراج» ، ارسال قائمة بالاسئلة الى المسؤولين المذكورين بدلا من استضافتهم للتحقيق في سقوط المدينة بيد إرهابيي تنظيم داعش.
وقال عضو اللجنة عبد العزيز حسنان « اللجنة قررت ارسال قائمة باسئلة الاستجواب الى المالكي والنجيفي والبارزاني بدلا من استضافتهم و اخذ افاداتهم باسباب سقوط الموصل بيد إرهابيي تنظيم داعش «.
واضاف ان « اللجنة ستعد قائمة بالاسئلة الخاصة باسباب سقوط الموصل وسترسلها « ، مشيرا الى ان « اللجنة ستنهي التحقيق بسقوط المدينة خلال المدة القليلة المقبلة «.
ولا يقتدي اي من مسؤولينا بسلوكيات العالم الديمقراطي الذي نراه ونسمع به ، من دون ان نتعلم منه ، وان كان عدوا لنا في مكان ما ، ففي اسرائيل العدوة الصهيونية استجاب نتنياهو وزوجته للتحقيق الحكومي على ذمة قضايا انفاق مالي كبير للعائلة.. وفي عام 1998 أرسل محقق اميركي تقريرا إلى الكونغرس الاميركي يتهم فيه الرئيس الاميركي بل كلينتون بالقسم زوراً وعرقلة العدالة ومحاولة التأثير على شاهد بالرشوة أو الترهيب وسوء استعمال السلطة وفي العام نفسه تم اتهام كلينتون بالخيانة من قبل مجلس النواب بتهم القسم الزور وعرقلة العدالة وتمت محاكمته من قبل مجلس الشيوخ في عام 1999 ولكن كلينتون برأ نفسه أمام مجلس الشيوخ من كلا التهمتين بعد ان استجاب لاستضافة لجنة التحقيق.
واوقف الرئيس الفرنسي السابق «نيكولاي ساركوزي، في تموز من عام 2014، على ذمة التحقيق في قضية استغلال نفوذ، وهو إجراء غير مسبوق بالنسبة لرئيس فرنسي سابق في الجمهورية الخامس.
وذكرت وسائل إعلام فرنسية ، أن الشرطة القضائية في مدينة «نانتير» غرب باريس، احتجزت «ساركوزي» للتحقيق معه..
والاكثر مثالية في الاستجابة للقوانين ، مافعله رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون،في آذار من العام الحالي عندما كشف عن أسرار مطبخه وقائمة محتوياته بعد أن أتاح لطاقم تصوير برنامج تلفزيوني دخوله، مستبقا اي تحقيق بشأن صرفيات اضافية لمطبخه بعد ان اثارت الصحف موضوع اسراف مطبخه ،
وكشف الفلم عن مطبخ يحتوي على التوابل و شاي الأعشاب وكمية كبيرة من الخبز مثل أي مطبخ تملكه أسرة من الطبقة الوسطى، فضلا عن تفاصيل اعتيادية متوفرة في اي مطبخ «فلصم» الاصوات التي اثارت قضية المطبخ عليه ..
بالامكان ضرب الكثير من الامثلة على السلوكيات الحضارية للديمقراطية الحقيقية ، عنما يكون المسؤول تحت امرة الرأي العام وضغوطاته ، وليس سيدا آمرا ناهيا على شعب مسكين لايعرف كيف يجر المسؤولين من آذانهم ويجعلهم ينصاعون للقوانين وآليات عمل الدولة أو للشعارات التي يرفعونها..
السؤال .. ماذا لو قرر احد المسؤولين المذكورين عدم الاجابة على سؤال او اكثر ؟
عامر القيسي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة