بي.بي تخفّض الإنفاق بحقل الرميلة في 2015

تركيا تطالب برفع تدفق الخام العراقي لنحو مليون برميل يومياً

بغداد ـ الصباح الجديد:

كشف مصدر مطلع في قطاع النفط أمس الإثنين إن شركة النفط البريطانية العملاقة بي.بي اتفقت مع وزارة النفط على خفض إنفاقها هذا العام على تطوير حقل الرميلة في البصرة إلى 2.5 مليار دولار من 3.5 مليار دولار.
وقال مسؤول رفيع بوزارة النفط لرويترز إن «شركات نفطية اقترحت خفض الإنفاق على أعمال التطوير بملايين الدولارات بعدما أبلغتهم بغداد أنها تواجه صعوبات نظرا لهبوط أسعار النفط والحرب على تنظيم «داعش».
ومن المتوقع أن يظل إنتاج حقل الرميلة في 2015 مستقرا عند المستويات الحالية التي تبلغ نحو 1.4 مليون برميل يوميا.
على الصعيد ذاته، قال وزير الطاقة التركي تانر يلدز إن «تدفقات الخام عبر خط الأنابيب الذي ينقل خام كركوك والخام الكردي إلى ساحل البحر المتوسط ارتفعت إلى 650 ألف برميل يوميا»، مضيفا أن بلاده تسعى لأن تتجاوز المليون برميل يوميا.
وتظهر بيانات تحميل الناقلات أن التدفقات عبر الخط بلغت نحو 450 ألف برميل يوميا في وقت سابق من العام لكنها ارتفعت بقوة في الأسابيع الأخيرة.
وقال يلدز «في آذار من العام الماضي وصل نحو 230 ألف برميل يوميا من الخام إلى تركيا من شمال العراق والآن ارتفع مستوى التدفقات إلى 650 ألف برميل يوميا».
وأضاف «هذا المستوي جزء مهم من إجمالي الصادرات اليومية البالغة 2.7 مليون برميل. هدفنا هو تجاوز المليون برميل».
وبموجب اتفاق مبرم في كانون الأول الماضي بين كردستان والحكومة الاتحادية تعهد الأكراد بتصدير 550 ألف برميل يوميا في المتوسط عبر ميناء جيهان التركي من خلال شركة تسويق النفط (سومو) في 2015 مقابل استئناف مدفوعات الميزانية.
وتوقفت صادرات النفط من حقل كركوك في العراق عبر ميناء جيهان لشهور خلال العام الماضي حين تعرض الخط الذي تسيطر عليه الحكومة المركزية لهجوم من مسلحي تنظيم «داعش».
على المستوى العالمي، ارتفعت أسعار النفط أمس بسبب مخاوف بشأن الامدادات في الشرق الأوسط نتيجة القتال في العراق واليمن لكن مؤشرات على زيادة الانتاج الأميركي أوقفت هذا الارتفاع.
وارتفع سعر خام برنت لأقرب شهر استحقاق تسعة سنتات إلى 66.90 دولار للبرميل. وارتفع الخام الأميركي ستة سنتات إلى 59.75 دولار.
وعزز السعر مخاوف أن يؤدي الصراع في العراق واليمن إلى تعطيل الانتاج أو طرق الإمدادات.
وبالرغم من الصراع في الشرق الأوسط قال محللون إن امدادات النفط في أسواق النفط ما زالت جيدة وأن وفرة المعروض قد تتزايد إذا زاد انتاج الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة