اتحاد المقاولين: توقف 2700 مشروعًا بسبب الأزمة المالية

اربيل- الصباح الجديد: قال رئيس اتحاد المقاولين الكردستاني رزكار جمال في تصريح صحفي، ان ان الازمة المالية التي يمر بها الإقليم ادت الى وقف العمل في آلاف المشاريع، واضاف ان العمل كان جارياً قبل الازمة في 2930 مشروعاً لكن الازمة أدت الى توقف 2700 مشروعاً منها، واشار جمال الى ان المشاريع الاستثمارية هي الاخرى تسير بشكل بطيء فيما يستمر العمل في 200 مشروع فقط.
وكان عضو اللجنة المالية والاقتصادية في برلمان كردستان العراق دلشاد عبد الغفار ، قد قال في وقت سابق، أن المشاريع الاستثمارية في الإقليم لم تتأثر نتيجة التطورات الأمنية والسياسية فحسب، بل ونتيجة عدم صرف الحكومة الاتحادية حصة الاقليم من الموازنة.
وأوضح عبد الغفار أن حكومة الإقليم اضطرت إلى الاقتراض من مختلف البنوك والاعتماد على المصادر المحلية لصرف رواتب موظفيها، في حين توقفت غالبية المشاريع الاستثمارية لعدم وجود التمويل الكافي.
وذكر ياسين محمود رشيد المتحدث باسم اتحاد المستثمرين في إقليم كردستان
،انخفض التبادل التجاري بمقدار أكثر من سبعة مليار دولار مقارنة مع سنة 2013. أما بالنسبة للاستثمارات في إقليم كردستان تراجعت أكثر من ثمانية مليار دولار. وفي إقليم كردستان الآن أكثر من 400 ألف عامل تم الاستغناء عن خدماتهم في الشركات وفي المشاريع الاستثمارية.
وأضاف أن حجم التبادل التجاري بين كردستان وتركيا بلغ 16 مليار دولار في عام 2013 وتراوح بين تسعة مليارات وعشرة مليارات مع إيران. بينما لم يزد متوسط حجم التبادل التجاري مع البلدين في 2014 عما بين خمسة مليارات وستة مليارات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة