الأخبار العاجلة

«مذكرات تلميذة.. بين الأمس واليوم».. جديد مي شبّر

عمان – الصباح الجديد:

عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر، صدر حديثاً كتاب «مذكرات تلميذة.. بين الأمس واليوم»، للأديبة العراقية المقيمة في عمّان مي شبّر، تناول فترة طفولة الكاتبة والتي تزامنت مع العديد من التحولات والأحداث المهمة التي شهدها العراق على المستوى السياسي والاجتماعي.
وفي تقديم شبر لكتابها، نقرأ: «مذ كنت في مرحلة الدراسة الابتدائية وأنا أكتب يومياتي في دفتر صغير يطلق عليه (مفكرة)، كنت أحب المفكرات وأشتري منها كلما توافر معي المبلغ اللازم لشرائها، كنت أحصل على بعضها من دعايات بعض الشركات والمؤسسات، التي كان والدي يأتي بها إلينا مع مفكرة وتقويم خاص به من اليابان التي كان يستورد منها الأقمشة، مازالت صورها مطبوعة في ذاكرتي، صور أزهار منوعة جميلة جداً مع فتيات يابانيات جميلات كانت كثيرة حيث كنت أهدي معلمتي مفكرة وتقويم جديد في بداية كل عام ، وبدأت أكتب فيها كل يوم حتى وان لم يحصل في ذلك اليوم ما يستحق التدوين».
تقسم الكاتبة مي شبر مذكراتها إلى عدد من الفصول والمقالات التي تحمل عناوين شتى، منها: نشأتي الأولى، من طفولتي، كيف أصبحت كاتبة، اليوم المدرسي الأول، حفلة تعارف، في حصة الإملاء، في حصة الدين، مكتبة الصف، ساعة جدتي، سنابل، دار سناء، تطور حفظ المعلومات، بين القناعة والطموح، عيد المعلم، ابنة الحارس، جذور، أولاد المعلمات، زيارة المسؤولين، وغيرها من العنــاوين.
ولدت مي شبّر في النجف وأكملت دراستها الابتدائية والثانوية والجامعية في بغداد حيث تخرجت في كلية الآداب جامعة بغداد وتخصصت بعلم الاجتماع وتتلمذت على يد العلامة الدكتور علي الوردي، بدأ اهتماماتها بالكتابة في خمسينيات القرن الماضي.
ترأست شبر لسنوات الجمعية العراقية للمكتبات والمعلومـات. وعملت في مجال التربية والتعليم والمكتبات والإرشاد النفسي في كل من العراق والأردن والمغرب، وتقيم في الأردن منذ بداية التسعينيات ومن إصداراتها: «المكتبة المدرسية ودورها التربوي»، «رحلتي مع التربية والتعليم»، «لمحات اجتماعية»، «من دفتر الذكريات»، وغيرها من الكتب وقصص الأطفال والدراسات العلمية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة