الأخبار العاجلة

“النواب” يعزو تعطيل القوانين المهمة إلى التداخلات السياسية

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكد مقرر مجلس النواب نيازي أوغلو أن مناقشة الكتل النيابية لقوانين غير مهمة وأمور جانبية أخرى أثناء جلسات المجلس تعطل إقرار القوانين المهمة كقانون المحكمة الاتحادية وقانون الحرس الوطني التي كان من المزمع إقرارهما في جلسات الأسبوع الماضي.
وأضاف أوغلو في تصريح صحفي أن “سير جلسات مجلس النواب لأمور جانبية تأخذ وتستهلك الوقت الكثير من هذه الجلسات، مما عطل إقرار الكثير من القوانين الخدمية والعلمية والاجتماعية المهمة التي تستهدف حياة المواطن العراقي وتنظم عمله بالدرجة الأولى”.
وأوضح أن “التداخل السياسي بين الأعضاء في الجلسات النيابية وأمور أخرى كثيرة تعودوا عليها منذ ثلاث دورات لمجلس النواب، طبعت طابعها في التجاذبات السياسية بين أعضاء الكتل النيابية على القوانين المهمة وسرعة إقرارها”.
وتابع أن “القوانين الحساسة والمهمة تبنى على التوافق السياسي بين أعضاء الكتل النيابية.
كما بنيت العملية السياسية على التوافق منذ عشر سنوات”، مؤكداً أن “أعضاء مجلس النواب سيكونون على قدر المسؤولية في التصويت في الجلسات المقبلة لإقرار القوانين المهمة مثل قانون المحكمة الاتحادية والحرس الوطني خلال الفصل التشريعي الحالي”.
وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي في وقت سابق، إن رئاسة مجلس النواب ورؤساء الكتل السياسية اتفقوا على إقرار قانون المحكمة الاتحادية وقوانين أخرى مهمة في الجلسات المقبلة للمجلس خلال المدة المتبقية من الفصل التشريعي الحالي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة