بيونغيانغ تطور سلاحاً استراتيجياً عالمي المستوى

سيول – أ ف ب:

اجرت كوريا الشمالية تجربة لاطلاق صاروخ بالستي جديد تحت البحر وصفته بانه “سلاح استراتيجي بمستوى عالمي”، بحسب ما ذكرت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية.

وقالت الوكالة “جرت (صباح السبت بالتوقيت المحلي) تجربة اطلاق صاروخ استراتيجي قوي تحت البحر”، مضيفة ان “الصاروخ البالستي صنع بمبادرة شخصية من القائد الاعلى للجيش الشعبي الكوري كيم جونغ اون”, وتابعت ان الزعيم الكوري الشمالي اصدر امر الاطلاق لغواصة هجومية وشاهد وقائع العملية.

ولفتت الوكالة الى ان الصاروخ يستجيب لاخر المعايير التكنولوجية والعسكرية، واصفة الاختبار بانه “نجاح كبير” ويوازي في اهميته قيام بيونغ يانغ اخيرا باطلاق قمر صناعي, وذكرت ايضا ان “حيازة التكنولوجيا اتاحت للجيش الكوري الشمالي امتلاك سلاح استراتيجي بمستوى عالمي قادر على ان يضرب ويقضي في كل البحار على القوات المعادية التي تنتهك سيادة وكرامة (كوريا الشمالية)، وكذلك على ان يقوم بعمليات تحت البحر”.

وياتي هذا الاختبار بعدما رفضت بيونغ يانغ انتقادات الولايات المتحدة التي اتهمتها بتطوير برنامج صاروخي بالستي تحت ستار ابحاث فضائية، متعهدة ارسال مزيد من الاقمار الصناعية الى المدار في انتهاك لعقوبات الامم المتحدة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة