الأخبار العاجلة

برشلونة يضيّف بايرن مينوخ في دوري أبطال أوروبا

صفارة الإيطالي ريتزولي تضبط اللقاء

العواصم ـ وكالات:

استقرت لجنة التحكيم بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) على الحكم الإيطالي نيكولا ريتزولي لإدارة مباراة برشلونة الأسباني، مع بايرن ميونيخ الألماني مساء اليوم الأربعاء في ذهاب المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا.
وأدار ريتزولي المباراة النهائية لمونديال البرازيل، والتي جمعت المنتخب الألماني الذي يتألف أغلب عناصره من لاعبي بايرن ميونيخ، مع نظيره الأرجنتيني، إذ انتهت المباراة بفوز الماكينات بهدف نظيف والتتويج بلقب كأس العالم.
كما أدار ريتزولي المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا عام 2013، والتي فاز خلالها بايرن على مواطنه بوروسيا دورتموند على استاد ويمبلي، ليتوج باللقب الخامس له في البطولة.
وفي المقابل لا يحمل الأرجنتيني ليونيل ميسي ومواطنه خافيير ماسكيرانو لاعبا برشلونة ذكريات جيدة لريتزولي، بعد خسارتهما المباراة النهائية لمونديال البرازيل.
وكذلك الحال بالنسبة للاعبي المنتخب الأسباني في نادي برشلونة، حيث أدار ريتزولي أيضا المباراة التي خسرها الماتادور بخمسة أهداف مقابل هدف أمام هولندا في النسخة الماضية من كأس العالم.
ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، فقد أدار ريتزولي أيضا المباراة التي خسرها برشلونة على ملعب باريس سان جيرمان الفرنسي 2-3 في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.
من جهته، بعد غياب عامين، ظهر الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني لكرة القدم، امس في المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة بايرن ميونيخ الألماني المرتقبة، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب كامب نو.
ظهور ميسي الأول له منذ شهر تموز عام 2013، والذي كان تحدث خلال هذا المؤتمر عن التحضيرات والاستعدادات لموسم 2013-2014.
يذكر أن مواجهة العودة ستقام على ملعب أليانز ارينا يوم 12 آيار الجاري
الى ذلك، برغم الهزيمة صفر-2 أمام باير ليفركوزن في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، لم يبال بايرن ميونيخ كثيرا بهذه المباراة أو نتيجتها، حيث خرج منها بأهم هدف سعى إليه وهو عدم انضمام أي لاعب جديد إلى قائمة الإصابات بالفريق.
وخسر بايرن صفر-2 أمام ليفركوزن السبت لكن هذا لم يؤثر على فوزه بلقب المسابقة بعدما حسم لقب البوندسليجا لصالحه في الأسبوع الماضي.. وكان الشيء الأكثر أهمية لبايرن في هذه المباراة هو الخروج منها من دون مزيد من الإصابات في صفوف فريقه خاصة وأن الفريق البافاري على موعد مع مواجهة من العيار الثقيل عندما يلتقي برشلونة الأسباني مساء اليوم في إياب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا. وأصبح لقب دوري الأبطال هو الهدف التالي لبايرن في الموسم الحالي ولذا يسعى الفريق إلى خوض المباراة أمام برشلونة بأفضل تشكيلة ممكنة في ظل الإصابات العديدة التي ضربت الفريق مؤخرا.
وكان الفريق يحتاج إلى الفوز بالطبع في مباراة باير ليفركوزن من أجل رفع الروح المعنوية للاعبين قبل مباراة برشلونة ولكن الأهم كان الخروج من هذه المباراة من دون إضافة جديدة إلى قائمة الإصابات.. وقال الأسباني جوسيب غوارديولا المدير الفني للفريق: «الأنباء الجيدة هي أن أحدا لم يصب».
وجاءت الهزيمة أمام ليفركوزن بعد أربعة أيام من هزيمة بايرن أمام منافسه العنيد بوروسيا دورتموند بركلات الترجيح في الدور قبل النهائي لكأس ألمانيا.
ويحتاج بايرن إلى تقديم أداء بارز وقوي في مباراته أمام برشلونة اليوم الأربعاء ثم في مباراة الإياب الثلاثاء التالي للعبور إلى المباراة النهائية لبطولة دوري الأبطال والمقرر إقامتها بالعاصمة الألمانية برلين في السادس من حزيران المقبل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة