الأخبار العاجلة

المنافسة تزداد حدّة في ثالث عرض مباشر من “‏The X Factor” مصر”

المشتركون بين الخوف والتوتّر والثقة بالنفس
دبي ـ الصباح الجديد:
بعد خروج أول المشتركين في الأسبوع الماضي، كان طبيعياً أن تكون الأعصاب مشدودة عند الجميع، وأن تضاعف المواهب تمريناتها وتكثّفها وتخوض تدريبات قاسية، لإقناع الجمهور بالتصويت لهم، والظهور بأفضل صورة، في ثالث حلقات العروض المباشرة من “The X Factor” على MBC4 و”MBC مصر”. وقد تضاربت مشاعر المشتركين بين خوف وتوتّر وثقة بالنفس، فأكّدت دنيا سمير غانم أن خروج إحدى الفرق من فئتها، جعلتها تعلن “حالة الطوارئ”، وترفع من ساعات تدريبات الفرق الثلاثة المتبقية عندها، كي لا تكون إحداها من بين الاثنين من المشتركين الذين سيخرجون في ختام الحلقة. واعتبر راغب علامة بأن مع تقدّم الحلقات، يجدر بالمشتركين أن يعرفوا أكثر كيف يغنّون على المسرح، وماذا يختارون. وبعد مرور المشتركين الـ 11، وتقديمهم أغنيات من أشهر الأغنيات العربية والأجنبية، وصلت لحظة الحسم، وأُعلن انتهاء رحلة ماريا نديم في البرنامج، لحصولها على أدنى نسبة تصويت، بينما دخل كل من فريق “Guitanai” وندى خليل إلى “دائرة الخطر”، بعد نيلهما نسبة تصويت أقل من الآخرين. كما حسم راغب النتيجة باستبعاد ندى خليل والإبقاء على فريق “Guitanai” في البرنامج.

مجريات الحلقة
بدأت الحلقة مع ماريا نديم من المغرب، ضمن فئة “الغناء الفردي العالمي”. ورغم إطراء اللجنة على أدائها باستمرار، إلاّ أن وقوفها في “دائرة الخطر” في الحلقة الماضية، جعلها تبدو خائفة، ما انعكس سلباً على أدائها بحسب ما قالته إليسا، ونصحتها دنيا بأن تنتبه أكثر لمخارج حروفها. بعدها قدّم “Mounib Band” من مصر ضمن فئة “الفرق”، أغنيته التي تميّزت بوجود الكمان الذي أضفى حماساً إضافياً على الأغنية، ثم غنّت هند زيادي من المغرب ضمن فئة “الغناء الفردي العربي”. وقرّر راغب علامة أن يُغيّر في الشكل الذي يطل به ندجيم معطى الله من الجزائر، ضمن فئة “الغناء الفردي العالمي”، طالباً منه أن يغنّي من دون الاستعراضات التي اعتاد عليها على المسرح، فأثنت اللجنة بأعضائها الثلاثة على أدائه، مشدّدة على أنه يمتلك مقوّمات الـ “X Factor”. وغنّى مجدي شريف من سوريا، ضمن فئة “الغناء الفردي العربي”، وتراوحت آراء اللجنة بين إيجابية ومنتقدة. أما لاتويا من لبنان ضمن “الغناء الفردي العالمي”، فقدّمت أغنية حازت إعجاب اللجنة، وعدّ راغب علامة أن لوحتها تقارن بلوحات الفنانين العالميين. بعدها غنّى “Guitanai” من الأردن ضمن فئة “الفرق”، فانتقد راغب علامة أداء الفريق، بينما اعتبرت إليسا أنها استمتعت بالأغنية، وأثنت دنيا على أداء فريقها، وشجعته على الاستمرار والتقدم. في هذا الوقت، أثنت إليسا على الغرافيك واللوحات التي تُقدَّم في الحلقات، واتفق معها راغب علامة على الأمر، فنوّها بالجهود التي تُبذَل من فريق إنتاج البرنامج، وأشادا بالإخراج المتميّز للمخرج عماد عبود.

الغناء الفردي
بعدها، غنّت رانيا جديدي من تونس ضمن فئة “الغناء الفردي العربي”، وبدت واثقة من أدائها، فأثنت دنيا على حركتها على المسرح، ثم أطل “The 5” من الجزائر، لبنان، مصر والمغرب، ضمن فئة “الفرق”، فانتقد راغب غناء كل فرد من الفريق بشكل منفرد، ونصح بأن يكون الغناء جماعي ليبيّن قدرتهم أكثر، مثنياً على أداء BMD، الذي يمنح الفريق حيوية، لكن إليسا خالفته الرأي وأشادت بأداء الفريق كاملاً، كما شجّعتهم دنيا بقولها “أنتم هايلين!”. بعدها، غنّت ندى خليل من مصر ضمن فئة “الغناء الفردي العربي”، فعلّقت إليسا بأن غناءها في الحلقة كان أفضل من إطلالتيْها السابقتيْن، بينما رأى راغب بأنها غنّت بطريقة أفضل في مرحلة “الاختبارات الأولية”. وكان الختام مع حمزة هوساوي من السعودية ضمن فئة “الغناء الفردي العالمي”، وبعدما أنهى أغنيته، سألته إليسا بتَحبُّب عمّا إذا ما كان متأكداً من أنه سعودي، فعلّق حمزة بأنه “سعودي وأفتخر” رافعاً جواز سفره السعودي، فيما أشار راغب بأنه من المؤكّد أن “السعودية فخورة بك، وكذلك كل العالم العربي”.
النتائج
أما في القسم الأخير من البرنامج، فوقف النجوم – أعضاء لجنة التحكيم على المسرح مع مشتركي فئاتهم منتظرين إعلان النتيجة. وعلى وقع موسيقى زادت من توتّر المشتركين، أعلن مقدّما البرنامج باسل ألزارو ودانييلا رحمة خروج ماريا نديم من البرنامج، التي كانت دخلت الأسبوع الماضي إلى “دائرة الخطر”، لحصولها على أقل نسبة تصويت من الجمهور. بعدها تتالت الأسماء التي انتقلت إلى الحلقة المقبلة وبقيت في منطقة الأمان، في ظل دخول كل من فريق “Guitanai” وندى خليل إلى “دائرة الخطر”. وفيما رجّحت دنيا كفّة فريقها، وأعطت إليسا صوتها للمشتركة ضمن فئتها، كان القرار لراغب علامة الذي قرر استبعاد ندى خليل وعودة Guitanai إلى المنافسة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة