الأخبار العاجلة

العبادي لبايدن: نرفض القوانين التي تضعف وحدة العراق

في اتصال هاتفي
بغداد ـ الصباح الجديد:
اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، أمس الاحد، رفض العراق لمقترحات القوانين والمشاريع التي تضعف وحدة البلاد وتتجاوز على السيادة الوطنية، فيما شدد نائب الرئيس الامريكي جو بايدن على ضرورة ان تخضع المجاميع المسلحة لسيطرة الدولة بقيادة العبادي.
وقال مكتب العبادي في بيان ورد الى ” الصباح الجديد “، إن “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بحث في مكالمة هاتفية مع نائب الرئيس الامريكي جو بايدن مجمل الاوضاع السياسية والامنية، ومستجدات الاحداث وبالاخص فيما يتعلق بالالتزام المتبادل بالحفاظ على وحدة الاراضي والسيادة العراقية وعدم التدخل بالشؤون الداخلية”.
واكد العبادي خلال البيان، “رفض العراق لمقترحات القوانين والمشاريع التي تضعف وحدة البلاد وتتجاوز على السيادة الوطنية وتسيء للحمة الوطنية”.
بدوره، جدد نائب الرئيس الامريكي جو بايدن، “التزام الولايات المتحدة الامريكية باتفاقية الاطار الاستراتيجي لحماية وحدة العراق الاتحادي الديمقراطي كما جاء في الدستور العراقي”، مشيرا الى انه “في ضوء هذا الالتزام فان المساعدات العسكرية الامريكية للعراق لمحاربة تنظيم داعش تكون بطلب من الحكومة العراقية ومن خلالها”.
وشدد بايدن على ضرورة “ان تخضع كل المجاميع المسلحة لسيطرة الدولة بقيادة رئيس الوزراء”.
ومررت لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأميركي مشروع قانون طرحه عضوها ماك ثورنبيري يفرض شروطاً لتخصيص مساعدات عسكرية أميركية للعراق بقيمة 715 مليون دولار من ميزانية الدفاع لعام 2016.
وصوت مجلس النواب، في الاول من امس السبت، على صيغة قرار مقدمة من قبل التحالف الوطني للرد على مشروع قانون الكونغرس الأخير بشأن تسليح الكرد والسنة في العراق بشكل مباشر، فيما انسحب اتحاد القوى والتحالف الكردستاني من الجلسة لاعتراضهما على صيغة القرار.
يذكر ان الحكومة العراقية اعلنت، في 29 نيسان 2015، عن رفضها لمشروع القانون المقترح في الكونغرس الأميركي بشأن التعامل مع الكرد والسنة في العراق كـ”دولتين”، وفيما اعتبرت أنه سيؤدي إلى مزيد من الانقسامات في المنطقة، دعت إلى عدم المضي به.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة