يوفنتوس بطلا لايطاليا للمرة الرابعة على التوالي

روما ـ وكالات:
حسم يوفنتوس رسمياً لقب الدوري الايطالي لكرة القدم، لصالحه بعد الفوز على سامبدوريا بهدف من دون مقابل سجله التشيلي فيدال، إذ أصبح حسابياً لا يُمكن اللحاق به من قبل لاتسيو صاحب المركز الثاني ليصبح اليوفي بطلاً لايطاليا للموسم الرابع على التوالي، فيما خسر سامبدوريا 3 نقاط هامة في سباق التأهل للدوري الاوروبي الموسم المقبل.
الى ذلك، سخر المدرب ماسيمليانو اليجري من ايامه الأولى مع يوفنتوس، بطل الدوري الايطالي الحالي لكرة القدم، والتي كانت صعبة بعد الرحيل المفاجيء للمدرب انطونيو كونتي، وذلك بعدما توج رسمياً الفريق السبت تحت قيادته بلقب الدوري، مطالباً من الجميع ان يؤمن بقدرت الفريق قبل مواجهة ريال مدريد بعد ايام.
وقال اليجري ضاحكاً في تصريحات تلفزيونية لشبكة «سكاي سبورت»: «أيامي الأولى في يوفنتوس كانت جيدة للغاية، لم اكن املك سوى 5 او 6 لاعبين في التدريبات وخسرت اول لقاء ودي بنتيجة 3-2، بعد ذلك بدأ اللاعبون الدوليون في العودة للمران وبدأت استعيد بعض المصابين».
وأضاف اليجري: «الفريق كان يلعب بطريقة 3-5-2 وكان البعض يقول ان الفريق لا يمكن بان يلعب بأربعة مدافعين، لم اكن مقتنعاً فالفريق يملك أفضل مدافعين في ايطاليا ان لم يكن في اوروبا وكنت اراهم سيكونوا في وضعية أفضل لو لعبنا بأربعة مدافعين بدلاً من خمسة».
واستمر المدرب الايطالي في حديثه قائلاً: «اللاعبون لديهم امكانات فنية رائعة ولديهم مرونة تكتيكيه يتمناها اي مدرب.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة