نصير شمة: قطعنا وعداً بعودة النازحين لديارهم

يحيي اليوم حفلاً في المسرح الوطني
بغداد ـ كوكب السياب:
عقد الفنان نصير شمة، أمس الأحد، مؤتمراً صحفياً في فندق بابل، تحدّث فيه عن حملة أهلنا التي أطلقها من أجل دعم ورعاية النازحين العراقيين.
وقال شمة، خلال المؤتمر الذي حضرته “الصباح الجديد”، ان “الفكرة من اقامة الحملة تبلورت عندما كثفت اتصالاتي ببعض المؤسسات منها شبكة الاعلام العراقي ولجنة المصالحة ورابطة المصارف والشركات “فلاي واي” و”كي كارد” و”كوكا كولا”، فضلاً عن بقية المؤسسات والمنظمات الشبابية”، مشيراً إلى أن “هذه المؤسسات قدمت دعماً كبيراً من أجل انجاح هدف الحملة المتمثل برعاية النازحين”.
وأكد: “قطعنا وعداً بأن يعود جميع النازحين الى ديارهم، ومساعدتهم في بناء بيوتهم وترميمها، ووضع خطة استراتيجية للتنمية، وهذا اﻻمر ﻻ يكتمل من دون تعاون الجميع، وبالذات مؤسسات المجتمع المدني التي لها الدور الفاعل في هذا المجال”، مشدداً على “ضرورة التحرك السريع والفاعل، من اجل انقاذ النازحين وانتشالهم من معاناتهم”.
وأضاف: “هناك الملايين من النازحين، فضلاً عن اﻻرامل اللاتي يقدر اعدادهن بالمليون، فعليكم ان تتصورا كم يتيماً لدينا في الوطن”.
وفيما اشار الى ان هذا الحملة بدأت بجهود شخصية، قال ان “العراقيين تلقفوها وتبنواها لتكون حملة شعبية واسعة من اجل رعاية اهلنا النازحين”، مشدداً على “ضرورة ان نتوحد من اجل مواجهة اعداء الحياة، وان نواجه القبح بالحب واﻻمل وان ﻻ نلغي اﻵخر لسبب اختلافنا مع أفكاره أو توجهاته”.
ونوّه شمة إلى أنه سيقدم الفنان الشاب سيمور جلال بأغنيتين وطنيتين ستكونان بمثابة هدية من الحملة إلى كل العراقيين، مثنياً على دعم الفنان سيمور للحملة ومشاركته بها، كما أثنى على دور الاعلام العراقي والعربي الذي روّج بشكل مميز للحملة، مختتماً حديثه بالقول: “هذا هو دور الاعلام المهني الوطني الذي يقف الى جانب قضايا وهموم الناس”، منتقداً “بعض الفضائيات التي تنقل الصورة المأساوية للعراق فقط، بينما تغض النظر عن الصورة الزاهية للعراق ولأهله المحبين لوطنهم وللحياة والساعين وراء الخير وبث روح المحبة والألفة فيما بينهم”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة