الأخبار العاجلة

القمة الأوكرانية-الأوروبية في كييف تبحث قوة لحفظ السلام

كييف – أ ف ب:

بموجب ضغوط يمارسها الاوروبيون للقيام باصلاحات، تغتنم اوكرانيا قمة مع الاتحاد الاوروبي اليوم الاثنين في كييف لمحاولة الحصول على دعم الاوروبيين لمشروعها القاضي بتشكيل قوة دولية لحفظ السلام في شرق البلاد الانفصالي الموالي لروسيا.

وأمل الرئيس بترو بوروشينكو بالحصول على “إشارت قوية لدعم اوكرانيا” خلال القمة، حسبما ذكرت دائرته الصحافية بعد محادثة هاتفية الجمعة مع رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك.

وقد وصل الأخير الى كييف مع رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر، والمفوض الاوروبي لشؤون الجوار والتوسيع يوهان هاهن.

والقمة هي الأولى التي تعقد بعد توقيع اتفاقية الشراكة بين اوكرانيا والاتحاد الأوروبي في حزيران 2014. وكان رفض الرئيس السابق الموالي لروسيا فيكتور يانوكوفيتش هذه الشراكة أثار احتجاجات مؤيدة لاوروبا في ساحة ميدان أدت الى سقوط النظام في شباط.

وبعد هرب يانوكوفيتش الى روسيا، ضمت موسكو شبه جزيرة القرم الاوكرانية. وبعد أسابيع عدة، واجهت اوكرانيا، الجمهورية السوفياتية السابقة التي يسكنها 45 مليون نسمة الواقعة على ابواب الاتحاد الأوروبي، تمردا من الموالين لروسيا في الشرق، تحول في ما بعد الى حرب اودت بحياة اكثر من 6100 شخص.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة