بريطانيـا تجدد التزامها بمساعدة العراق ضد الارهاب

بغداد ـ الصباح الجديد:
جددت بريطانيا امس الاحد التزامها بمساعدة العراق في حربه ضد الارهاب.
وذكر بيان رئاسي ورد الى “الصباح الجديد” ان” رئيس الجمهورية فؤاد معصوم استقبل في قصر السلام ببغداد وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند والوفد المرافق له ورحب معصوم بهاموند مشيراً الى العلاقات الوطيدة بين العراق والمملكة المتحدة، مؤكداً ضرورة تطويرها وتعزيزها لتشمل كل المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية وبما يخدم تطلعات الشعبين الصديقين في التقدم والرفاه.
وثمن الرئيس معصوم دور المملكة المتحدة في دعم العراق في المجال الإنساني ودعم القوات الأمنية العراقية في مكافحة الارهاب من خلال مشاركتها في التحالف الدولي. كما سلط الضوء على الجهود المبذولة حالياَ من قبل السلطات الثلاث لانجاز مصالحة وطنية شاملة وواقعية.
تستند إلى مبادئ الدستور والحقوق والقانون وتأخذ بنظر الاعتبار الانطلاق من واقع المحافظات والمكونات ذات العلاقة ، مؤكدا ايضا الاهتمام البالغ بانهاء معاناة النازحين واعمار مناطقهم المحررة من الارهاب”.
واكد الرئيس معصوم بحسب البيان تعمق التفاهم بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية وبذل الطرفين كل جهد من اجل الاتفاق على السبل الكفيلة لحـل نقـاط الخـلاف السابقـة”.
من جانبه اشاد وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند بالـدور الـذي يضطلع به الرئيس معصوم من أجـل تقريب وجهات النظر بين الاطراف السياسية وحثهم على توحيد مواقفهم للتغلب على الصعوبات التي تواجه العراق وفي مقدمتها خطر عصابات داعش الإرهابية، مجددا التزام بلاده بمساعدة العـراق فـي الحـرب ضد الارهاب”.
وكان وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند وصل صباح امس الاحد الى العاصمة بغداد .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة