ارتفاع صادرات وإيرادات النفط الخام لآذار الماضي

تركيا ترغب بشراء الغاز الطبيعي من العراق

بغداد ـ الصباح الجديد:

اعلنت وزارة النفط، أمس الاربعاء، عن ارتفاع الكميات المصدرة من النفط الخام والايرادات المتحققة لشهر اذار الماضي حسب الاحصائية الرسمية النهائية الصادرة من شركة تسويق النفط «سومو».
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط عاصم جهاد في بيان صحافي، ان «مجموع كمية الصادرات النفطية بلغ 92.4 مليون برميل، فيما وصلت الايرادات المتحققة الى 4.47 مليار دولار».
واضاف جهاد ان «الكميات المصدرة والايرادات المتحققة لشهر اذار الماضي سجلت ارتفاعا هو الاول خلال العام الحالي وكانت من الموانئ الجنوبية في البصرة وبواقع 84.1 مليون برميل بايرادات بلغت 4.6 مليارات دولار، فيما بلغت صادرات نفط كركوك 8.3 ملايين برميل بايرادات بلغت 4.17 مليون دولار».
واشار الى ان «معدل الصادرات اليومية للنفط الخام بلغ مليونين وتسعمائة وثمانين الف برميل»، مضيفا أن معدل سعر البيع بلغ (48.452) دولاراً للبرميل الواحد».
وبين أن «الكميات أعلاه تم تحميلها من قبل الشركات النفطية العالمية التي تحمل جنسيات مختلفة من موانئ البصرة وخور العمية والعوامات الاحادية على الخليج العربي وميناء جيهان التركي .
من جانب آخر، كشف الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، أمس، ان بلاده ستسورد الغاز الطبيعي من العراق، مبينا ان استيراد الغاز عنصر مهم في التنمية الشاملة التي تشهدها تركيا.
وقال اردوغان في مؤتمر صحفي مشترك عقده، مع نظيره العراقي فؤاد معصوم في انقرة، إن «تركيا ستقوم باستيراد الغاز الطبيعي من العراق لاهميته في التنمية الشاملة التي تشهدها تركيا».
واضاف اردوغان أن «حجم التبادل التجاري مع العراق يبلغ نحو 11 مليار دولار سنويا»، مشيرا الى ان «تركيا مستعدة لتقديم الدعم الكامل للعراق في شتى المجالات».
على مستوى الأسواق العالمية، انخفضت أسعار النفط دون 62 دولارا للبرميل أمس بعد صدور بيانات أظهرت زيادة مخزونات الخام الأميركية للأسبوع الخامس عشر على التوالي وهو ما زاد المخاوف من تخمة المعروض العالمي.
وقال معهد البترول الأميركي إن مخزونات النفط الأميركية ارتفعت 5.5 مليون برميل الأسبوع الماضي – مقارنة مع توقعات محللين في مسح أجرته رويترز لزيادة قدرها 2.9 مليون برميل – لتصل إلى 480.2 مليون برميل.
وأضاف أن المخزونات عند نقطة تسليم عقود نايمكس في كاشنج بأوكلاهوما ارتفعت 572 ألف برميل. وقالت شركة جينسكيب المتخصصة في معلومات أسواق الطاقة إن صهاريج كاشنج ممتلئة بنسبة 80 بالمئة تقريبا.
وانخفض سعر برنت في العقود الآجلة تسليم حزيران 45 سنتا إلى 61.63 دولار للبرميل. وتراجع الخام الأميركي في عقود حزيران 51 سنتا إلى 56.10 دولار للبرميل.
وقال أوليفر جاكوب كبير المحللين لدى بتروماتريكس للاستشارات «لدينا زيادة كبيرة (في المخزونات) بالولايات المتحدة. «لقد طال الانتظار والأمل في حدوث أول انخفاض في المخزونات في كاشنج وهذا لم يحدث حتى الآن». وزادت أسعار النفط نحو عشرة دولارات للبرميل هذا الشهر بسبب التوترات في الشرق الأوسط والمخاوف من تباطؤ نمو إنتاج النفط في الولايات المتحدة وذلك قبل أن تبدأ الأسعار في التراجع من جديد.
لكن متعاملين بارزين في السلع الأولية استبعدوا الثلاثاء أن تهبط الأسعار إلى مستويات جديدة هذا العام مستندين في ذلك إلى ارتفاع الطلب.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة