إيران تتوقع وقفا لإطلاق النار باليمن خلال ساعات

التحالف يقطع الإمدادات عن الحوثيين في تعز

نقلت وكالة أنباء تسنيم الإيرانية عن حسين أمير عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية قوله إنه متفائل بإمكانية إعلان وقف لإطلاق النار في اليمن اليوم الثلاثاء.

ودعت إيران مرارا لوقف الغارات التي يشنها التحالف العسكري العربي بقيادة السعودية على الحوثيين في اليمن غير أن الدول المشاركة في التحالف والدول الغربية ترفض اقتراحاتها حتى الآن متهمة إياها بدعم الحوثيين.

ونقلت الوكالة عن عبد اللهيان قوله “نشعر بتفاؤل بأنه خلال الساعات المقبلة بعد جهود كثيرة سنرى وقفا للهجمات العسكرية في اليمن.”

وأعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي باراك أوباما تحدث هاتفيا مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز يوم الجمعة الماضي واتفقا على أن التوصل إلى حل سياسي عبر المفاوضات سيكون ضروريا لتحقيق استقرار دائم في اليمن.

من جانبه قال عضو في المكتب السياسي لجماعة الحوثيين إن تحرك عدد من القطع البحرية الأميركية قبالة سواحل اليمن يوسع دور واشنطن في الحملة التي تقودها السعودية على الجماعة ويهدف إلى تشديد “الحصار” على البلاد.

وقال محمد البخيتي عضو المكتب السياسي للحوثيين لرويترز إن هدف تحريك السفن الأمريكية هو تعزيز الحصار المفروض على اليمن وإنزال عقاب جماعي بالشعب اليمني.

وأضاف أن هذه الخطوة ترفع مستوى مشاركة الأميركيين في هذه الحرب.

من جانب آخر ذكرت مصادر لـ”سكاي نيوز عربية”، اليوم الثلاثاء، أن مقاتلات تحالف “عاصفة الحزم” قطعت الإمدادات عن الحوثيين في تعز في عين، بعد قصف الجسر الرابط بين إب وتعز، فيما سقط عدد من القتلى والجرحى من الحوثيين في غارات بعدن ولحج والضالع.

وشنت طائرات تحالف “عاصفة الحزم” غارات جوية على مواقع الحوثيين والقوات الموالية لهم في تعز، بينها قصف جسر في منطقة سمارة، يربط بين إب وتعز.

كما تعرض معسكر للقوات الخاصة في مدينة تعز إلى قصف جوي فجر الثلاثاء.

من جانب آخر، قتل 20 شخصا بينهم 16 حوثيا وأصيب العشرات في غارات للتحالف ومواجهات مسلحة بين الحوثيين والمقاومة الشعبية في مدينة الضالع جنوبي اليمن.

وذكرت مصادر محلية أن غارات عدة لتحالف عاصفة الحزم استهدفت موقعين للحوثيين في معسكر الجرباء واُخرى في قيادة قوات الأمن الخاصة وقيادة اللواء 33 مدرع، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين بالإضافة الى تدمير عربات عسكرية.

وأكدت المصادر أن مواجهات على الأرض اندلعت بين الحوثيين والمقاومة الشعبية في الوبح والجليلة ومحطة الشنفرة.

وشنت طائرات التحالف غارات عدة على معسكر الاستقبال غربي العاصمة صنعاء، فيما سمع دوي انفجارات قوية في الأحياء الشمالية الغربية من المدينة.

وقصف الطيران أهدافا للحوثيين وقوات الجيش الموالية لهم في محافظة الحديدة جنوبي البلاد.

وفي محافظة مأرب، اقتحم مقاتلون من القبائل اليمنية الداعمة للشرعية موقعا يتمركز فيه الحوثيون في جبهة صرواح، مما أدى إلى مقتل 3 من المتمردين.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة