الأخبار العاجلة

رئاسة الاقليم تطمئن السكان عقب تفجير اربيل: سنسخر طاقاتنا لحمايتكم

مقتل واصابة 11 مواطنا بتفجير ارهابي في عينكاوا

اربيل – الصباح الجديد:
اعلن وزبر صحة الاقليم ان التفجير الارهابي الذي وقع يوم الجمعة في بلدة عنكاوه بمحافظة اربيل اسفر عن استشهاد ثلاثة اشخاص واصابة ثماني آخرين ، فيما طمأنت رئاسة الاقليم السكان ، في بيان لها ادانت فيه التفجير ، بان كل الطاقات ستسخر لحماية المواطنين.
وجاء في بيان الادانة لرئاسة الاقليم، «ان هذا العمل اللاانساني دليل واضح على هزيمة الارهابيين امام البيشمركة الابطال وفشلهم في جبهات القتال ولهذا فان الارهابيين الجبناء يلجؤون الى هذه الاعمال الارهابية ويحاولون زعزعة استقرار المواطنين».
واضاف البيان «مع ادانتنا الشديدة لهذا العمل الارهابي الجبان نقدم تعازينا لعوائل شهداء تفجير اليوم في عنكاوا ونتنمى الشفاء العاجل للجرحى».
واكدت رئاسة الاقليم ان قوات الاسايش قادرة على حماية امن الاقليم «نحن مطمئنون ان منفذي هذه العملية سينالون جزاءهم العادل ونطمئن المواطنين ان قوات البيشمركة والاسايش والشرطة ستسخر كل طاقاتنا من اجل حماية امن واستقرار البلاد».
وأضاف «ليعلم الارهابيون ان المعنويات الفولاذية لمواطني كردستان لن تتزعزع بهذه الاعمال الجبانة وسنصر كجميع الاطراف على مواجهة الارهاب وان البيشمركة الابطال سيأثرون لدماء المواطنين التي اسيلت بدون وجه حق في جبهات القتال».
واعلن وزير الصحة في حكومة الاقليم عن حصلية ضحايا العملية الارهابية التي وقعت في منطقة عينكاوا بمدينة أربيل.
واوضح الدكتور ريكوت حمه رشيد «ان الانفجار الذي وقع في منطقة عينكاوا اسفر عن استشهاد 3 اشخاص واصابة 8 آخرين بجروح»، مشيراً الى «ان مستشفى الطوارئ في أربيل تسلم الجرحى وهم في حالة صحية جيدة».
من جهتها قالت حكومة اقليم كردستان ان التفجير دليل واضح على الهزيمة التي لحقت بالارهابيين.
وفي بيان للحكومة ورد فيه «مع ادانتنا الشديدة لهذا العمل الارهابي الجبان، فهو في الوقت نفسه دليل واضح على الهزمية والانهيار امام قوات البيشمركة ومقاومة جماهير كردستان».
واكدت حكومة الاقليم «مع تعازينا لذوي الشهداء ومشاركتهم احزانهم وتمنياتنا بالشفاء للجرحى، نؤكد اننا سوف نستمر لحين تحقيق الانتصار النهائي وملاحقة وهزيمة الارهابيين اينما وجدوا».
وجاء في البيان «ندين ونستنكر بشدة الجريمة الإرهابية التي وقعت يوم الجمعة 17 نيسان، في بلدة عينكاوا، والتي استهدفت المواطنين المدنيين».
واضاف «أن هذه الجريمة النكراء للإرهابيين، فضلاً عن إثبات وحشيتهم، تعتبر في الوقت نفسه دليلاً على هزائمهم أمام قوات البيشمركة وصمود جماهير كردستان، هذه الجريمة مثل اية جريمة أخرى للإرهابيين لن تزيدنا إلا عزيمة وقوة أكثر للتصدي ودحر جبهة الإرهاب والظلام وتبديد أحلامهم الجهنمية».
واوضح «في الوقت الذي نعرب فيه عن تعاطفنا وتضامننا مع ذوي الشهداء الأبرياء لهذه الجريمة، نتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين، ونجدد التأكيد على أننا سنواصل ملاحقة ودحر الإرهابيين أينما كانوا.
وذكر مجلس امن كردستان العراق ان الانفجار الذي استهدف مقهى امام القنصلية الامريكية في بلدة عينكاوا باربيل، نفذ عن طريق انتحاري بسيارة مفخخة.
وجاء في بيان مجلس الامن «حصل انفجار في الساعة 5.40 دقيقة من يوم الجمعة امام مقهى نيلي قرب القنصلية الامريكية ونفذ من خلال انتحاري بسيارة من نوع هونداي سوناتا حاول اقتحام مركز شرطة عينكاوا».
واكد بيان مجلس الامن لكردستان «قبل ان يصل الى هدفه اطلق عليه الحراس النار وقام الانتحاري بتفجير نفسه».
بدورها اكدت مديرية اسايش اربيل (قوى الامن) ان التفجير اسفر عن مقتل شخصين واصابة 8 اخرين في الانفجار.واكدت ان التحقيقات مازالت مستمرة لمعرفة جميع ملابسات الانفجار.
وفي سياق متصل قال موقع «سايت» الذي يراقب مواقع المتشددين على الانترنت الجمعة إن تنظيم داعش أعلن مسؤوليته عن تفجير سيارة ملغومة خارج القنصلية الأمريكية في أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق.
ونقل الموقع عن حساب على تويتر القول «تمكنت المفارز الأمنية التابعة لولاية كركوك في مدينة أربيل من تفجير سيارة مفخخة مركونة على مبنى القنصلية الأمريكية في المدينة مما أدى لمقتل وجرح العديد منهم»، بحسب ما اوردته رويترز. وقال شاهد لوكالة رويترز إن «سيارة ملغومة انفجرت على طريق خارج القنصلية الأميركية ومجمع في أربيل»، لافتاً إلى أنه سمع دوي إطلاق نار فور وقوع الانفجار، لكنه توقف في وقت لاحق.
ودانت الولايات المتحدة وتركيا الهجوم الذي استهدف القنصلية الأميركية وسط مدينة أربيل شمالي العراق، ونفت واشنطن أن يكون بين القتلى أو الجرحى مواطنون أميركيون.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف في بيان إن «الولايات المتحدة تدين هذا الهجوم بشدة، وتتقدم بتعازيها لأسر الضحايا»، مشيرة إلى أن «أيا من العاملين في السفارة لم يتعرض لأذى».
وجاء في البيان «لقد فقد أناس أبرياء أرواحهم في الهجوم الذي نفذ بسيارة مفخخة خارج القنصلية الأميركية بأربيل. والولايات المتحدة تدين هذا الهجوم بشدة، وتتقدم بتعازيها لأسر الضحايا وذويهم، وتتمنى الشفاء العاجل للمصابين».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة