محمد حديد

ولد محمد حديد في الموصل عام 1907 (في الوثائق الرسمية 1906) ومن عائلة عربية موصلية.
كان والده من وجهاء الموصل وتجارها الاثرياء، تولى والده رئاسة بلدية الموصل للفترة (1927 ـ 1929) وكان ناشطا في قضية الدفاع عن انضمام ولاية الموصل الى العراق.
تلقى الراحل محمد حديد دراسته الابتدائية والثانوية في الموصل، وكان الاول على العراق في امتحان شهادة البكالوريا للمرحلة الابتدائية عام 1922، ثم اكمل دراسته في الجامعة الاميركية في بيروت بعد ممانعة اولية من والده في زمن لم تكن الدراسة في الخارج مألوفة فيه.
اجتاز محمد حديد امتحان القبول في مدرسة لندن للاقتصاد والعلوم السياسية المعروفة التي اكتسبت شهرة كبيرة بسبب مدرسيها الذين كان الكثير منهم اعضاء في الجمعية الفابية وحزب العمال البريطاني.
كان محمد حديد اول عراقي يتخرج من هذه الكلية المرموقة عالميا، ولاشك ان دراسته على ايدي هؤلاء العلماء والمفكرين تركت اثرا كبيرا وانطباعا راسخا على فكر الشاب محمد حديد.
عمل حديد بعد تخرجه في وزارة المالية (1931 ـ 1937)، وفي هذه الفترة اسس مع زملاء له في الجامعة الاميركية ومثقفين عراقيين اخرين جماعة الاهالي واصدروا صحيفتهم المشهورة بالاسم نفسه. اشترك في تأسيس الحزب الوطني الديمقراطي عام 1946 وانتخب نائبا لرئيسه وساهم في تحرير جريدة (صوت الاهالي). اختير وزيرا للتموين في وزارة نوري السعيد التاسعة (1946) ولكنه سرعان ما استقال بعد اربعين يوما احتجاجا على التدخلات السافرة للوزراة في عملية اختيار الناخبين الثانويين في المراحل الاولى من الانتخابات العامة، انتخب نائبا عن لواء الموصل ثلاث مرات في الاعوام 1937، 1948، 1854.
اختير حديد وزيرا للمالية بعد ثورة 1958 وكان لاختياره وقع طيب في داخل العراق وخارجه، وكما يقول الاستاذ عبداللطيف الشواف (لقد كان اعلان اسم الاستاذ محمد حديد في وزارة 14 تموز 1958 مبعثا للثقة الحقيقية بثورة العراق في داخل العراق او خارجه، لاسيما في برنامجها الاقتصادي وفي اعتدالها وتمسكها بالمصالح الوطنية للشعب العراقي والمتطلبات الاساسية للاقتصاد الدولي).

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة