الادعاء العام يسترد ملايين الدولارات لصالح الدولة

بغداد ـ الصباح الجديد:
أكدت المحكمة المتخصصة بالدعاوى التجارية في بغداد إن الادعاء العام ساهم في استرداد ملايين الدولارات لصالح الدولة.
وفيما أشارت إلى ضعف دور الممثلين القانونيين لدوائر الدولة، أكدت أن قلة الخبرة وتدني الثقافة القانونية لدى بعضهم تتسبب في تبديد المال العام، ودعت الوزارات والدوائر إلى توكيل محامين كبار في الدعاوى التجارية.
وقال القاضي أمير الشمري في تقرير للسلطة القضائية ورد الى ” الصباح الجديد ” إن “مجلس القضاء الأعلى لاحظ ضعف دور الممثلين القانونيين لدوائر الدولة في حماية المال العام فلجأ إلى تنسيب مدعٍ عام لحضور مرافعات المحكمة التجارية”.
وأضاف الشمري، وهو القاضي الأول لمحكمة البداءة المتخصصة بالدعاوى التجارية، أن “ممثلي دوائر الدولة القانونيين ليست لديهم خبرة كافية في العمل القضائي إضافة إلى جهل الكثير منهم بالقانون”، مشيرا إلى أن “هذا يسبب خللا في مسألة توازن الدفاع في المرافعات مقابل محامي الشركات الكبيرة”.
ولفت إلى أن “بعض الشركات الكبيرة توكل محامين كباراً في الدفاع عن مصالحها فيما تكتفي بعض دوائر الدولة بممثليهم القانونين بغض النظر عن خلفيتهم القانونية وخبرتهم”.
وفي هذا الصدد دعا الشمري دوائر الدولة إلى “عدم الاكتفاء بالممثلين القانونين وإنما اللجوء إلى توكيل محامين خبراء ومعروفين لاسيما في الدعاوى المهمة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة