الأخبار العاجلة

لاعبو أمانة بغداد أولاً في نهائي أندية البولنغ

العراق يشارك في البطولة العربية

بغداد ـ فلاح الناصر:

فرض لاعبو نادي امانة بغداد الهيمنة على مراكز المقدمة في اختتام بطولة العراق للاندية بالبولنغ التي ضيفتها قاعة المركز التدريبي على مدى عشرة ايام بمشاركة 40 لاعبا ولاعبة يمثلون 10 اندية.
ففي منافسات الشباب احرز سيف ماهر من النادي الارمني المركز الاول تلاه نبيل حيدر من الاثوري وامير حيدر من امانة بغداد ثالثا وفادي رستم من الاثوري بالمركز الرابع، اما فئة الشابات فقد احرزت لقبها ديانا زياد من الاثوري وجاءت فيان هادي من النصر والسلام ثانيا وعهد رضا من امانة بغداد بالمركز الثالث.
وفي منافسات المتقدمين جاء ثائر عبد الحسين من امانة بغداد بالمركز الاول تلاه زميله حيدر احمد بالمركز الثاني وصفاء محمد من الخطوط بالمركز الثالث، وفي فئة المتقدمات حلت منى خوشو من امانة بغداد اولا وزميلتها الاء عبد الحسين ثانيا وسارة حمـزة مـن العلويـة ثالثا.
وفي فئة الاساتذة جاء ماهر عبد الحسين اولا وثائر عبد الحسين ثانيا وفي فئة الاساتذة نساء حلت منى خوشو بالمركز الاول وسارة حمزة ثانيا.. وتم اختيار اللاعبة منى خوشو بولص للفوز بجائزة الافضل في البطولة.

مشاركة واسعة
رئيس اتحاد اللعبة ليث تومي اشاد بالمشاركة الواسعة في البطولة بعد دخول اندية جديدة للمنافسة في مقدمتها العلوية والصيادلة، موضحا ان ذلك ياتي في اطار تطوير قاعدة البولنغ العراقية التي تبقى بامس الحاجة الى قاعات جديدة تسهم في استيعاب اعداد كبيرة من اللاعبين ولكلا الجنسين.. وقال ان البطولة هي الاولى في منهاج الاتحاد العراقي للبولينغ للعام الحالي 2015، وستعقبها في شهر ايلول المقبل بطولة دوري العراق وفي شهر تشرين الثاني المقبل سينظم الاتحاد بطولة التحدي، مشيرا الى ان البطولات تم ادراجها على وفق ما تم تخصيصه من ميزانية للاتحاد، مؤكدا ان
الاتحاد كان يسعى الى تنظيم بطولات اكثر لولا الازمة المالية التي اسهمت في تقليص النفقات والانشطة وهذا واقع يعيشه البلد باكمله.
واوضح تومي: ان العراق سيشارك في البطولة العربية التي تضيفها البحرين في النصف الثاني من شهر اب المقبل بوفد يضم ستة لاعبين واربع لاعبات.. اذ سيتم انتقاء اللاعبين الافضل لتمثيل العراق في المنافسات وفق تصفيات تبدا يومي 8 و9 من شهر ايار المقبل للاعبين الثمانية الاوائل اصحاب افضل تنقيط في البطولة الحالية وهم «ثائر عبد الحسين وماهر عبد الحسين وحيدر احمد واحمد سلمان وسيف ماهر وصفاء محمد وحيدر جليل وعمار عبد الامير.
وثمن تومي دور القوات الامنية والحشد الشعبي في التصدي للارهاب الذي يسعى الى تعطيل الحياة، مقدما شكره ايضا الى وزارة الشباب والرياضة لرعايتها الرياضيين الرواد وارسالها ميداليات وهويات جمع من رواد اللعبة وتكريمهم بنحو يسهم في تثمين انجازاتهم لما قدموه من نجاحات ووضع اسس رصينة للعبة في العراق، مبينا ان الاتحاد من جانبه قدم هدايا تقديرية للرواد الذين وردت اسماؤهم في قائمة وزارة الشباب والرياضة.

العنصر النسوي
من جانبها قالت الامين المالي لاتحاد البولنغ عصماء عبد الحسين: ان وجوها جديدة اشتركت في المنافسات وهذا يشعر المسؤولين بالسعادة لان قاعدة اللعبة بدأت بالتزايد، ونوهت الى ان اللاعبات قدمن مستويات فنية متميزة وشهدت البطولة اثارة وندية بين الجميع.
عبد الحسين اكدت ان فرصة كبيرة امام اللاعبات ليواصلن تفوقهن ويحجزن مقاعدهن في تشكيلات المنتخبات الوطنية التي ستمثل العراق في الاستحقاقات المقبلة وابرزها البطولة العربية التي ستقام في البحرين شهر اب المقبل، اذ سيشترك المنتخب الوطني باربع لاعبات، فالى جانب منى خوشو والاء عبد الحسين هنالك لاعبتان من الفئة الشبابية بامكانهما تكملة العدد والفوز بمقعدين في التشكيلة للعب في البطولة العربية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة