انتهاك حضارة العراق في ندوة ثقافية لوزارة الشباب والرياضة

بغداد ـ عمر سامي:
نظمت وزارة الشباب والرياضة دائرة ثقافة وفنون الشباب ندوة تثقيفية عن حضارة العراق واثرها على العالم وما ترتب عن تدمير اهم المواقع الاثارية الحضارية في العراق على ايدي عصابات داعش الاجرامية ، وذلك وعلى قاعة مســرح الشباب في الوزيــرية حشد من الشباب المثقـف من مرتادي المنتديات الشبابية ، وبيـن مديـر عام دائرة ثقافة وفنون الشبـاب الدكتور فائز طه العبيدي الأثر الكبير الذي خطته حضارة وادي الرافدين واضحى منهجا في العلوم والمعرفة الى العالم اجمع، مشيرا الى ان استهداف حضارة العراق اليوم بهذه الوحشية هو استهداف للارث الحضاري للعالـم اجمـع ، فيمـا قدم الدكتـور حميد الكفائي بمحاضرته خلال الندوة لمحة استعراضيـة عـن تسلسـل حضارات وادي الرافدين ومراحـل تطورها وتاثيرها على العالم وامتداد هذا التاريخ المشرف الى اليوم حيث يقوم أبناء هذا البلد برد اكبر هجمة همجية لعصابات داعش الاجرامية على ارث الحضارة والإنسانية معا مثمنا الانتصارات الكبيرة لقواتنا الأمنية والحشد الشعبي الابطال وصور البطولة والتضحيات التي يقدمونها .
واستعرضت الباحثة الاء الخيرو من وزارة الثقافة لكتاب صدر حديثا عن حضارة نينوى وعمقها الضارب في جذور الزمن وما تعرضت له هذه المدينة من انتهاك صارخ لارثها الحضاري على مسمع العالم اجمع ، وتخللت اعمال الندوة إقامة معرضا للفنون التشكيلية قدم فيه الفنانون الشباب أروع الصور المعبرة عن حضارة وتاريخ العراق وتلاحم أبناء الوطن الواحد في رد المعتدين كما صدحت حناجر الشعراء الشباب باجمل القصائد التي تغنت بحب الوطن ، وفي ختام اعمال الندوة قدمت الجوائز التقديرية على المشاركين مبادرة تعريفية عن حضارة وادي الرافدين وبحضور عدد كبير من المنتديات الشبابية والمديريات وطلا ب معهد الفنون الجميلة وكلية الفنون الجميلة.

* إعلام الشباب والرياضة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة