برشلونة يثأر من سيلتا فيجو بصعوبة ويعزّز صدارة الليجا

باريس سان جيرمان يعتلي القمة في فرنسا

العواصم ـ وكالات:

حقق فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، متصدر الدوري الإسباني، فوزاً غالياً وثأرياً على حساب مضيفه سيلتا فيغو بهدف نظيف في اللقاء الذي أقيم مساء أول امس على ملعب «بالايدوس» في الجولة التاسعة والعشرين للدوري الإسباني لكرة القدم «الليغا».
سجل هدف اللقاء الوحيد المدافع الفرنسي ماتيو في الدقيقة 73 من ضربة رأس وتعرض المهاجم اوريلانا لاعب سيلتا فيجو للطرد في الدقيقة 87.
وثأر البارسا من هزيمته في لقاء الدور الأول في ملعبه «كامب نو» ، وعزز صدارته لليغا بعد أن رفع رصيده إلى 71 نقطة ويعيد فارق الأربع نقاط مع ريال مدريد صاحب المركز الثاني برصيد 67 نقطة.
الى ذلك، أشاد جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، بأداء تشافي هرنانديز لاعب وسط الفريق في المباراة التي انتهت بفوز صعب للبارسا على سيلتا فيغو 1-0 في الجولة 29 من «الليغا».
وقال بارتوميو في تصريحات نقلتها صحيفة «آس» الإسبانية: «تشافي شارك كبديل في الشوط الثاني، وأثبت أنه إضافة كبيرة في أي وقت يلعب، فهو لاعب مهم للغاية داخل برشلونة وأفضل لاعب في مركزه على مدار تاريخ النادي».
وأضاف رئيس النادي الكتالوني: «علمت أن تشافي سافر إلى قطر بصحبة أسرته، ولكنه قادر على البقاء مع البارسا لموسم آخر، وفي النهاية يبقى القرار الأخير في يده سواء بالبقاء أو الرحيل نهاية الموسم الحالي».
وعن الفوز الكاسح لريال مدريد على غرناطة 9-1، رد بارتوميو: «لم أشاهد المباراة، وأبلغوني بنتيجتها، وأنه قدم مستوى جيد، ولكن اهتمامي الأكبر على برشلونة ولاعبيه».
كما أثنى رئيس البارسا على أداء البرازيلي نيمار، مؤكداً أنه يكافح ويضحي كثيراً داخل الملعب لتشكيل خطر هجومي على المنافسين، مؤكداً في الوقت ذاته أن برشلونة حقق فوزاً ثميناً أمام سيلتا فيغو العنيد.
من جانبه، أكد لويس إنريكي مدرب برشلونة أن فريقه حقق ثلاث نقاط مهمة بعد معاناة امام سلتا فيجو في الجولة 29 من الدوري الإسباني.
وأوضح إنريكي في تصريحات عقب الانتصار بهدف وحيد لجيريمي ماتيو «لم نتمكن من التحكم في اللقاء، سلتا كان يتحرك بسرعة كبيرة، كان اللقاء سجالا بين فريقين، سلتا من أقوى الفرق في الضغط، ويتمتع بمستوى مرتفع.. وأضاف «لم نخلق الكثير من الفرص، كما لم نتعرض لكثير من التهديدات، وشدد إنريكي على أن «الفوز لا يمكن أن يكون أمرا سيئا حتى لو تحقق بمعاناة»، واصفا نقاط الفوز بـ»الرائعة».
من جانب آخر، عاد نادي باريس سان جيرمان لكرة القدم، من ملعب «فيلودروم» بأغلى ثلاث نقاط بعد فوزه على مضيفه مارسيليا بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الكلاسيكو رقم 86 ومباراة مثيرة ورائعة بالمرحلة 31 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
سجل بليز ماتويدي هدف باريس سان جيرمان الأول في الدقيقة (35) بتسديدة رائعة بقدمه اليمنى، وأضاف البرازيلي ماركوس كوريا «ماركينوس» الهدف الثاني في الدقيقة (49)، واختتم مدافع مارسيليا جيريمي موريل ثلاثية الضيوف بالخطأ في مرماه في الدقيقة (51)، في حين سجل الفرنسي أندري جينياك هدفي مارسيليا في الدقيقتين (30 و43) لينتزع وصافة صدارة هدافي الليغ 1 برصيد (18 هدف) من منافسه زلاتان ابراهيموفيتش الذي تراجع للمركز الثالث برصيد (17 هدف).
وانتزع باريس سان جيرمان صدارة الليج 1 ،والتي افتقدها لمدة يوم من منافسه ليون (61 نقطة)، بعدما رفع رصيده الى (62 نقطة) ،في المقابل تجمد رصيد مارسيليا عند (57 نقطة) في المركز الثالث.
ونجح باريس سان جيرمان في الاطاحة بأحلام غريمه مارسيليا حاسما «الكلاسيكو» ومحققا الفوز رقم (34 مرة) مقابل الخسارة في (32 مرة) والتعادل في 20 مباراة امام مارسيليا خلال 86 كلاسيكو.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة