الأخبار العاجلة

تركيا تتراجع عن منح الاقليم قرضا بـ 500 مليون دولار

أربيل- الصباح الجديد:
قالت صحيفة هوال ان تركيا تراجعت عن منح قرض لاقليم كردستان العراق بمبلغ 500 مليون دولار، مشيرة الى ان معلومات حصلت عليها الصحيفة تفيد بان تركيا بررت التراجع عن منح القرض الذي وعدت به بتحويل بغداد مستحقات الاقليم.
الى ذلك قالت الصحيفة ان وزارة المالية في حكومة الاقليم لم ترسل بعد ميزانية الاقليم لسنة 2015 الى مجلس وزراء الاقليم لاقراراها وارسالها الى برلمان الاقليم.
ونقلت الصحيفة عن المتحدث الاعلامي باسم الوزارة احمد عبد الرحمن قوله، ان الاقليم يفتقر الى السيولة المالية وان الوزارة سترسل مشروع الميزانية حال انتظام ارسال الحكومة الاتحادية حصة الاقليم من الميزانية.
ولجأت سلطات إقليم كردستان العراق إلى محاولة الاقتراض من تركيا في ضوء ما تعانيه حكومة بغداد من “ضائقة مادية حادة” جعلتها تعجز عن إرسال مخصصات حكومة الإقليم بصورة كاملة، مما دفع الإقليم للاستعانة بقرض تركي قيمته 500 مليون دولار (بما يعادل نحو 600 مليار دينار ) كي يسدد رواتب موظفيه.
وفي حديث لوكالة “سبوتنيك” الروسية، كشف النائب عن التحالف الكردستاني، شاخه وان عبد الله، أن إقليم كردستان حصل على قرض تركي بقيمة 500 مليون دولار، لتسديد رواتب الموظفين التي تأخر دفعها من بغداد.
وأوضح عبد الله، أن الاقليم ينوي تحويل تسديد القرض من تركيا، إلى حكومة بغداد المركزية باعتبارها مُلتزمة بدفع مستحقات الإقليم أسوة ببقية محافظات العراق، أو ربما يسدده الإقليم بالنيابة عن الحكومة المركزية.
لكن اي مسؤول في الاقليم لم يؤكد ان الحكومة تسلمت القرض ام لم تتسلمه حتى الآن.فيما رئيس اللجنة المالية في برلمان كردستان عزت صابر في تصريحات صحافية تابعتها، بمنتصف الشهر الماضي (آذار) إن “وزير المالية في حكومة إقليم كردستان ريباز محمد أكد أن القرض التركي الذي يقدر بـ500 مليون دولار سيصل قريبا إلى الإقليم”، مبيناً ان “المبلغ سيتم تخصيصه لدفع رواتب موظفي الإقليم لشهر كانون الثاني وسيتم البدء بمنتسبي وزارة البيشمركة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة