الأخبار العاجلة

مسؤول تركي سابق يتهم «أردوغان» بتمويل مسلحين في سوريا

اسطنبول – وكالات
كشف المدعي العام التركي السابق عزيز تاكجي، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، طلب منه الإفراج عن شاحنات، كانت تنقل أسلحة للمعارضة السورية المسلحة.
وأوضح، أن محافظ أضنة حسين عوني جوش، أكد له أن تلك الشاحنات تتبع فعلا لجهاز المخابرات التركي، وأن أردوغان حينما كان يشغل منصب رئيس الوزراء، اتصل به وطلب إخلاء سبيلها فورا، بعد أن زعم مرارا أن تلك الشاحنات تنقل مساعدات إنسانية للسوريين عبر هيئة الإغاثة التركية.
وأشار تاكجي، وفق ما نقل عنه موقع «إيليري خبر» التركي، السبت 4إبريل/نيسان، خلال مرافعته التي قدمها للهيئة العليا للقضاة والمدعين العامين، إلى أن التحقيق المرفوع ضده بسبب اتخاذه قرارا بتوقيف تلك الشاحنات في يناير/كانون الثاني من العام الماضي «غير عادل» لافتا في هذا الصدد إلى التناقض بين تصريحات أردوغان وجهاز المخابرات التركي حول الشاحنات المحملة بالسلاح.
كما لفت المدعي العام التركي السابق، إلى وقوع أحداث «خطرة ومشابهة» سابقا في أكثر من معبر حدودي وخصوصا في الريحانية لجهة نقل شاحنات محملة بالأسلحة إلى المسلحين في سوريا إضافة إلى «ضبط مواد كيميائية تستخدم في صنع غاز السارين».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة