الأخبار العاجلة

انتصارات عراقية على مختلف الجبهات ويوم النصر قريب

العلم العراقي يرفرف فوق مستشفى تكريت
متابعة الصباح الجديد :
اصبح في حكم المؤكد ان مصير معارك تكريت توشك على الإنتهاء بعد ما اكدته وكالات الانباء والمصادر الحكومية ومصادر محلية في محافظة صلاح الدين ان القوات العراقية الأمنية والحشد الشعبي، الاثنين، تمكنت من رفع العلم العراقي فوق مستشفى تكريت والمجمع الحكومي وسط المدينة. وهي خطوة رمزية لها دلالتها على المستوى العراقي والمستوى العسكري .
وقال نائب رئيس اللجنة الامنية في محافظة صلاح الدين خالد الخزرجي الاثنين إن عناصر تنظيم “داعش” فروا من مستشفى تكريت حيث كانوا متواجدين إلى مجمع القصور الرئاسية بعد بسط الجيش والحشد السيطرة عليها.
وجاء هذا التطور المنطقي بعد ان شهدت ساحات المواجهة مع داعش في تكريت حركة ضغط متسارع ومتزايد لقوات الدواعش التي تحصنت بمباني المدينة المحاصرة من اربع جهات ومع ان التقدم المتواتر للقوات الامنية العراقية في محيط تكريت لم يكن بالسرعة التي جرى فيها ازاحة مجرمي داعش من مناطق غرب ديالي وتحري الدور والعلم والوصول الى مفصل الفتحة الإستراتيجي ، الا ان الروح العالية للقوات العراقية اسفرت عن انتهاء ما يمكن ان يقال عنه الصفحة الثانية بعد رفع العلم العراقي على مباني مستشفى تكريت ودور الاطباء وسط المدينة .
وكبدت القوات العراقية الدواعش ما يقارب 36 عنصرا من ارهابيي تنظيم داعش في شوارع وأزقة صلاح الدين”، واكدت المصادر أن “مقاتلي الشرطة الاتحادية والحشد الشعبي يفرضون سيطرتهم بحرب الشوارع في تكريت”. ووصفت مصادر محافظة صلاح الدين القتال الدائر حتى مساء امس بأنه قتال شرس للغاية مع عناصر التنظيم التي وجدت نفسها في كماشة محكمة للقوات العراقية ومعها قوات الحشد الشعبي .
وفي مسعى من داعش لتشتيت الإنتباه حاولت مجاميع منها الهجوم على مناطق حقلي علاس وعجيل شمال تكريت وبعض المناطق التي طردت منها في تلال حمرين ولكن الناطق الرسمي بإسم القوات العراقية العميد سعد معن قال في مؤتمره الصحفي امس ان القوات العراقية من مراتب قوات دجلة والحشد الشعبي طاردت مجاميع الإرهابيين وقتلت 25 إرهابياً واحرقت العجلات التي كانوا يستقلونها.
وقالت مصادر وزارة الدفاع في بيان لها أن “قوة تابعة لقيادة عمليات صلاح الدين وضمن فعالية مشتركة في مناطق (البو جواري، مقبرة العوجة القديمة، الهياكل، منطقة الـ600) تمكنت من قتل 19 إرهابياً وجرح 12 آخرين وقتل انتحاري وتدمير ثلاث عجلات تحمل احادية.”.
وفي كرمة الفلوجة بمحافظة الانبار حيث تدور معارك هناك منذ أسابيع قال ضابط بالشرطة لـ”شفق نيوز” ان قوات الشرطة تمكنت من قتل 19عنصرا من تنظيم داعش بمعارك تطهير قضاء الكرمة.وقال ان العمليات تجري بمشاركة الجيش والشرطة ومقاتلي العشائر وبغطاء طيران التحالف لتطهير مناطق جديدة في قضاء الكرمة.واضاف المصدر ان القوات الامنية دمرت سبع عجلات كان يستقلها عناصر تنظيم داعش وتفجير اربع منصات لاطلاق الصواريخ وعجلة مفخخة مع قطع خطوط امداد عناصر التنظيم من وسط كرمة الفلوجة الى المناطق المحيطة بها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة