الأخبار العاجلة

«الطيران المدني» تفعل اتفاقية النقل الجوي مع قطر

مطار بغداد يحقق أعلى نسبة بأعداد الرحلات في شباط الماضي
بغداد ـ زينب الحسني:
عقدت المنشأة العامة للطيران المدني جولة مفاوضات في مجال النقل الجوي مع نظيرتها القطرية لزيادة عدد الرحلات الجوية بين الدوحة والعراق، فيما حقق مطار بغداد الدولي اعلى نسبة في اعداد الرحلات خلال شهر شباط الماضي اذ بلغ عدد الرحلات المقبلة والمغادرة (1601) رحلة وحقق المطار نفسه اعلى نسبة من المسافرين قاربت 195 الف مسافر مغادر وقادم.
وافاد الناطق الاعلامي باسم المنشأة حسن كريم لـ «الصباح الجديد»، ان «المنشأة العامة للطيران المدني عقدت جولة مفاوضات في مجال النقل الجوي مع نظيرتها القطرية لتحديث اتفاقية النقل الجوي القائمة بين البلدين منذ العام 1977 والتي تم تحديثها سابقاً في العام 2009، لزيادة عدد رحلات المسافرين بين الدوحة وعدد من المدن العراقية الرئيسة الامر الذي يفضي الى زيادة اواصر التعاون المشترك بين شركة الخطوط الجوية العراقية والقطرية والافادة من تجربتها في هذا المجال».
وأضاف كريم أن «الجانبين اتفاقا على زيادة عدد رحلات الشحن الى 10 رحلات أسبوعياً، وتحديث بعض البنود المتعلقة بالرمز المشترك والتعريفة، فضلاً عن تقديم الجانب القطري منحة لقبول بعض الطلبة العراقيين في كلية العلوم والتكنولوجيا القطرية لدراسة علوم الطيران». ولفت الى ان «مدير عام المنشأة سامر كبة ابرم الاتفاقية عن الجانب العراقي وعن الجانب القطري رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبد العزيز النعيمي». وبين الناطق الاعلامي ان «المنشأة باشرت بتطبيق نظام الافراد المركزي الذي يعد بوابة لتطبيق الحكومة الالكترونية ويسمح النظام بأرشفة اضابير موظفي المنشأة ويسهل للموظف التعرف على معلوماته الشخصية حيث سيرتبط بنظام الافراد المركزي في مقر الوزارة، فضلاً عن انجازها عمليات تركيب وتجهيز وفحص جهاز الهبوط الالي ( ILS ) لمدرج مطار البصرة اذ تم اكمال اعمال منظومة الاتصالات الـــ ( VOR ) واجهزة قياس».
من جانب اخر، قال مصدر اعلامي في الشركة العامة للخطوط الجوية العراقية لـ «الصباح الجديد»، ان «مطار بغداد الدولي حقق اعلى نسبة في اعداد الرحلات الجوية أذ بلغ عدد الرحلات القادمة والمغادرة (1601) رحلة وحقق نفس المطار اعلى نسبة من المسافرين أذ بلغت اعداد المسافرين القادمين والمغادرين 194 الف و456 مسافر».
واشار الى ان «هذه الزيادة جاءت نتيجة لتفعيل اداء الخطوط الجوية العراقية والمتابعة الميدانية والمباشرة لوزير النقل باقر الزبيدي وحرصه على ان تكون الخطوط الجوية العراقية لها مكانة الريادة بين شركات الخطوط الجوية العالمية».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة