الأخبار العاجلة

«الاعماروالاسكان» تدعو للاسراع بانجاز المشاريع الخدمية

اطلعت على سير العمل في شركتي الفاو والفاروق
بغداد ـ الصباح الجديد:
اطلع وزير الاعمار والاسكان طارق الخيكاني على واقع سير العمل في شركتي الفاو والفاروق ضمن زياراته الميدانية لتشكيلات الوزارة وفروعها المنتشرة في عموم المحافظات.
وقال الوزير إنه تم خلال الزيارة الاطلاع على سير العمل والمشاريع التي تنفذها شركات الوزارة في بغداد والمحافظات والتأكيد على توخي الدقة والجودة في تنفيذ هذه المشاريع من اجل سمعة الوزارة وشركاتها وضرورة الاسراع بانجازها خاصة ذات الطابع الخدمي للمواطنين.
وأكد الوزير على ضرورة ضغط وخفض النفقات بسبب الازمة المالية التي يمر بها البلد واستثمار ممتلكات الشركتين من الاراضي والمعامل الانتاجية بصيغة عقود شراكة مع القطاع الخاص والشركات لخلق فرص عمل وتوسيع مجال استحصال السيولة المالية لدعم العمل في الشركتين والنهوض بهما.
على صعيد متصل اعلن الوزير إن الملاكات الهندسية والفنية في دائرة الاعمار الهندسي احدى تشكيلات الوزارة انجزت 63% من مشروع ملعب الكوت الاولمبي سعة (20) الف متفرج .
وقال الوزير إن المشروع ينفذ لصالح وزارة الشباب والرياضة وهو من المشاريع المهمة والكبيرة ليس لمحافظة واسط فقط ولكن للمنطقة الوسطى والجنوبية وذلك لقربه من العاصمة بغداد.
وبين الوزير أن العمل في المشروع يتضمن انشاء مدرجات جمهور بسعة 19 الف متفرج ومدرجات مقصورة مع كبار الضيوف سعتها الف متفرج مع انجاز ساحة كرة القدم مغطاة بالعشب الطبيعي, موضحاً أن الملعب يتخذ شكلا حديثا من ناحية التصميم شبيهآ بالملاعب الاوروبية الحديثة ومضمار ركض اولمبي متكامل بمادة التارتان مع جميع المرافق والشبكات الخدمية وأعمال الموقع الخارجية.
كما اعلن الوزير المباشرة بانشاء مشروع مجمع ابو محار السكني في محافظة المثنى بطريقة البناء الجاهز وينفذ المشروع الذي يضم 683 وحدة سكنية لصالح موظفي الدولة.
وقال الوزير إن المشروع ينفذ بأشراف قسم الاستثمار في الوزارة وأن اعمال مراجعة التصاميم المعمارية والهندسية والمصادقة عليها ووضع المواصفات القياسية المطلوب توفرها تمت عن طريق المركز الوطني للاستشارات الهندسية بالتعاون مع دائرة الاسكان التابعتين للوزارة.
واضاف الوزير أن مساحة المشروع تبلغ (98) دونماً وأن الدور تم تصميمها ب (8) نماذج وبطابقين وتبلغ مساحة الدار الواحدة (200) م2 ، مبيناً بان المشروع يعد من المشاريع الصديقة للبيئة إذ يتميز باعتماده نظاماً انشائياً يضمن العزل الحراري والصوتي ويوفر الطاقة.
يذكر أن فكرة تخطيط وتصميم هذا المشروع اخذت بنظر الاعتبار ضرورة تلبية متطلبات عديدة جاءت من الحاجة الى تهيئة مجمعات سكنية ذات مواصفات عالية وبتقنيات حديثة سريعة الانشاء تسهم في تلبية الطلب المتزايد على السكن وتؤمن لبيئة سكنية ذات خدمات متكاملة مناسبة للسكان والمشروع معلن للتسجيل على الوحدات السكنية لجميع موظفي الدولة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة