محمود أنور: أغنيات اليوم محدودة الصلاحية

دعا الفنانين إلى مزيد من النشاط

بغداد ـ الصباح الجديد:
قال الفنان محمود أنور، إن «استمرار الفنان بحالة من النشاط الفني، يعتمد بالدرجة الأولى على نشاطه وعلاقاته وعطائه»، مضيفاً: «الأغنية هذه الأيام لم تعد تعيش زمنياً لفترة طويلة مثل السنوات السابقة، فعلى الفنان حالياً أن يواصل تقديم أغنيات «سنغل» في فترات متلاحقة بمضمون وجودة عالية».
وبيّن أنور، صاحب الأغنية الشهيرة «والله ومحتاجك يا خي»، وعدد كبير من الأغنيات ذائعة الصيت التي قدمها في فترات متنوعة، أن «أي فنان لا يعمل على نفسه في الوقت الراهن سيختفي؛ لأننا بتنا نعيش عصر الأغنية الواحدة»، مؤكداً أن «شعور الفنان بالكسل سيفقده مكانته وسيجد فناناً آخر وقد سحب البساط من تحت قدميه، فالأغنية العربية حالياً تعيش عصر الكراسي الموسيقية، والبقاء للذي يستمر ويقدم فناً حقيقياً».
وطالب أنور «الفنانين الذين يعيدون تقديم أغنياته أن يحترموا تاريخه الفني»، موضحاً: «كثير من الفنانين ومن مختلف الجنسيات يقدمون أغنياتي في سهراتهم وحفلاتهم وينسبونها للفلكلور، هنا أسأل لماذا لا يستأذنونني؟، أنا فوجئت بأن الفنان اللبناني ملحم زين غنى لي أغنية «ضيعتني» والفنان الإماراتي محمد المزروعي غنى «حمامة وطارت من إيدي» والفنان اللبناني زين العمر غنى «أمرك حبيبي أمرك» ونسبوها للفلكلور العراقي، كما نسب المطرب العراقي ماجد المهندس أغنياتي التي قدمها في «جلسات وناسة» للتراث العراقي».
وعن ألبومه الأخير، قال أنور: «قدمت آخر ألبوماتي نهاية العام الماضي مع شركة روتانا، وحرصت فيه على أن أوازن بين اللون الغنائي الذي عرفني به الجمهور ولكن ضمن سياق وأسلوب متجدد، وبين ما يطلبه الجمهور من الجيل الجديد الذي يبحث عن عدة أشكال وقوالب غنائية تستهويهم. والألبوم يتضمن ثماني أغنيات وموالين، وتعاملت به مع شعراء وملحنين وموسيقيين مثل كريم العراقي وعلي بدر ووليد الشامي ونمير حسين وطاهر سلمان وحامد الغرباوي وعمار العاني».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة