جمال جاسم أمين: حملة لإنقاذ الشعر من الخربشات ودور النشر التجاريّة

في يوم الشعر العالمي
بغداد- الصباح الجديد:
كتب الشاعر والناقد جمال جاسم أمين على صفحته الشخصيّة في الفيسبوك، لمناسبة اليوم العالمي للشعر «أمس السبت»: “ربّما من باب الهرطقة أن أفكّر في يوم الشعر العالميّ لإطلاق حملة (إنقاذ الشعر) من الخربشات، من دور النشر التجاريّة، ونقّاد الواجب الاجتماعي! من ضجيج المتشاعرات، أنتهز الفرصة أيضاً لأفرّق بين (الشعر) و (القصيدة) ولك أن تستغرب! القصيدة إتقان بلاغي، شكلي، حرفي أحياناً، اللغة أداتها في حين الشعر حالة، قد لا نجدها مكتوبة، مرئية فقط أو محرّضة بأية وسيلة كانت، بعض من يكتبون القصائد ليسوا شعراء ضمن هذا الوصف! إنّهم يكتبون نعم لكنّ الفارق كبير بين الخمر و خزف الدنان “.
وجمال جاسم أمين، شاعر وناقد، عضو اتحاد الأدباء العراقيين، رئيس رابطة (البديل الثقافي) في ميسان، صدر له: “سعادات سيئة الصيت” / شعر / 1995، و”لا أحد بانتظار أحد” / شعر / 2000، و”تحولات النص الجديد” / نقد / 2004، و”أسئلة النقد” / نقد / 2004، و”بين الثقافة والكارثة” / نقد / 2006، و”الأخطاء رمال تتحرك” / شعر / 2008، و”وعي التأسيس” / نقد / 2009، و” كتابة الجسد” / نقد / 2010، و”إصغاء قبل فوات المشهد / نقد / 2010، و”بحيرة الصمغ” / شعر / 2011، و” مقهى سقراط” /نقد/ 2015.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة