بريطانيا: مصلحتنا تقتضي التواجد في كردستان ومحاربة داعش

اربيل – الصباح الجديد:
اكد ممثل رئيس الحكومة البريطانية لشؤون امن اقليم كردستان الجنرال سيمون مايل على دعم حكومة بلاده لقوات الپيشمرگة الكردية.
وفيما اشار الى ان القوات الكردية تستحق كل الدعم والمساعدة والتجهيزات والأسلحة المتطورة، شدد على، ان من مصلحة الأمن الوطني البريطاني التواجد في كردستان ومشاركة الپيشمرگة الحرب ضد داعش.
وجاء في له، ان مستشار مجلس امن إقليم كردستان مسرور بارزاني استقبل ، مايل والوفد المرافق له الذي ضم الجنرال توم بيكت والقنصل العام البريطاني في اربيل انكوس مككي وعددا من المسؤولين العسكريين.
وعبر مايل خلال اللقاء الذي جاء بمناسبة انتهاء مهامه والتعريف بخلفه توم بيكت، عن شكره لمستشار امن إقليم كردستان للتسهيلات التي قدمها له خلال فترة عمله في إقليم كردستان ممثلاً لرئيس الوزراء البريطاني لشؤون امن الإقليم.
واشاد الجنرال مايل ببطولات وبسالة قوات پيشمرگة كردستان في الحرب ضد داعش، مؤكداً على استمرار دعم بلاده لقوات الپيشمرگة وتقديمه المساعدات اللازمة لها.
ومن جهته أشاد بارزاني، بحسب البيان، بدور الجنرال سيمون مايل خلال اداء مهامه في إقليم كردستان، متمنيا النجاح والموفقية للجنرال توم بيكت الذي سيخلف مايل، وعبر عن استعداده لتقديم الدعم اللازم لإنجاح مهامه في كردستان.
وتحدث بارزاني في جانب آخر من اللقاء عن المشاكل التي تعصف بالعراق. وقال إنه من الخطأ إعادة أخطاء الماضي، مؤكدا ، ان معالجة المشاكل تحتاج الى تأسيس نظام جديد ينتهج العدالة بين كافة مكونات المجتمع العراقي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة