الأخبار العاجلة

لوك أويل: 77 مليون برميل انتاج «غرب القرنة/2» في 2014

قالت أنها تجاوزت المخطط له بـ6 %
بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت شركة لوك اويل، أمس الثلاثاء، ان انتاجها من النفط ارتفع بفضل انتاج حقل غرب القرنة/2، وفيما أشارت الى ان الانتاج في الحقل تجاوز المستوى المخطط له بـ6%، كشفت الشركة عن معدلات الإنتاج في الحقل والبالغة 11 مليون طن من النفط الخام اي بما يعادل 77 مليون برميل في 2014.
يذكر ان الطن الواحد من النفط يساوي 7 براميل.
وقالت الشركة في بيان لها، ان «حجم إنتاج الهيدروكربونات سجلت رقما قياسيا في تاريخ أداء لوك أويل ليبلغ 112 مليون برميل نفط مكافئ»، مبينة انه «تم إنتاج 9.6 مليون طن من النفط اي أكثر بـ 2.4 مرات مما تم إنتاجه في عام 2013 وذلك بفضل تدشين حقل غرب القرنة/2 في العراق، اضافة الى إنتاج 6.8 مليار متر مكعب من الغاز».
وأضافت الشركة ان «حصة لوك أويل ارتفعت من اجمالي إنتاج مجموعة شركات لوك أويل من النفط من 4.4% في 2014 إلى 10% مقارنة مع عام 2013»، مشيرة الى ان حصتها من إجمالي إنتاج الهيدروكربونات ارتفعت من 9.5% إلى 13.3%».
وتابعت الشركة ان «تدشين حقل غرب القرنة/2 وبدء استرداد الاستثمارات في هذا المشروع من أبرز أحداث عام 2014»، موضحة انه «تم تحميل ما يزيد عن 30 مليون برميل نفط في نهاية العام المذكور، فيما بلغت معدلات الإنتاج في الحقل 11 مليون طن من النفط وهي بالتالي متجاوزة المستوى المخطط له بـ6%».
مكافئ برميل النفط هي وحدة طاقة تعتمد بالتقريب على الطاقة الناتجة من احتراق 1 برميل (42 غالون أميركي أو 159 لتر) من النفط الخام.
وتدير «لوك اويل» ثاني أكبر منتج للخام في روسيا مشروع غرب القرنة-2 المتاخم لغرب القرنة-1، وتسيطر الشركة على حصة 75 بالمئة في المشروع بعدما اشترت حصة شريكها الاصغر «شتات اويل» في حزيران.
ويعد حقل غرب القرنة/1من الحقول النفطية الكبيرة في العراق، وجرى استخراج النفط منه أول مرة خلال العام 1973، وتفيد تقديرات خبراء بأنه يحتوي على خزين نفطي يبلغ 14 مليار برميل.
من جانب آخر، طالب التحالف الكردستاني، أمس الثلاثاء، وزارة المالية بصرف مستحقات الأقليم البالغة 400 مليار دينار على حد وصفه، لأن قانون الموازنة يعطي الصلاحية الكاملة للوزير بصرف رواتب الموظفين.
واضاف عضو التحالف الكردستاني، مسعود حيدر، إن «الاقليم صدر 250 الف برميل في شباط الماضي وسلمها الى شركة سومو وحسب الالية المتفق عليها مع حكومة بغداد».
ونوه الى ان «وزير المالية له صلاحيات مطلقة لصرف مستحقات المواطنين ومن ضمنها الرواتب».
وأردف حيدر، ان «الحكومة ووزارة المالية اتفقتا على صرف مبلغ ما بين 350 الى 400 مليار دينار كمستحقات لشهر شباط وان هذا الامر من صلاحية وزير المالية وعليه صرفها».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة