كوريا الجنوبية تسجل أعلى فائض تجاري في تاريخها

سول ـ وكالات:
تراجع حجم الصادرات الكورية الجنوبية بنسبة 3.4% على نحو سنوي في شباط الماضي، غير أن الفائض التجاري سجل ارتفاعا شهريا جديدا نتيجة لانخفاض الواردات بوتيرة أسرع.
وأظهرت بيانات وزارة التجارة والصناعة الكورية الجنوبية نشرت أمس الاحد ان قيمة صادرات الدولة إلى الخارج وصلت إلى 41.46 مليار دولار في الشهر الماضي بينما انخفضت الواردات بنسبة 19.6% على نحو سنوي وصولا إلى 33.8 مليار دولار.
وأوضحت وكالة أنباء «يونهاب» الكورية الجنوبية ان شهر شباط شهد فائضا تجاريا للشهر الـ37 على التوالي، حيث بلغ الفائض 7.66 مليار دولار مسجلا أعلى رقم في تاريخ البلاد.
وكانت مصادر إعلامية ذكرت أن كوريا الجنوبية والصين اتفقنا على توقيع اتفاقية للتجارة الحرة في تتويج لمفاوضات استمرت 30 شهراً بين الجانبين.
وجاءت المفاوضات من أجل توسيع السوق الصينية أمام المنتجات الكورية والسوق الكورية أمام المنتجات الصينية، واتفقت الدولتان على التوقيع على الاتفاقية التي تتضمن 22 بندا. وأفادت المصادر أن الإعلان جاء أثناء محادثات قمة بين الرئيسة الكورية الجنوبية بارك كون هيه والزعيم الصيني شي جين بينج في بكين على هامش مشاركتهما في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (ابيك) والمنعقد في بكين.
وكان الزعيمان قد اجتمعا في سول، واتفقا على تعزيز المساعي لإكمال المفاوضات قبل نهاية العام الجاري، وتعد الصين أكبر شريك تجاري لكوريا الجنوبية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة